صحة

دراسة: ألم الذراع والصداع أكثر الآثار شيوعا للقاحات كورونا

خلصت دراسة بريطانية إلى أن أكثر الآثار الجانبية شيوعا للقاحات الخاصة بفيروس كورونا تتمثل في الشعور بالألم، أو الألم الخفيف عند لمس مكان الحقن، أو ظهور تقرحات في الذراع.

ونقلت هيئة “بي بي سي” اليوم الخميس عن الباحثين المشاركين في دراسة تطبيق “زو كوفيد سيمبتوم ستادي”، أن “واحدا من كل أربعة أشخاص تقريبا يعانون من آثار جانبية أوسع مثل الحمى، والصداع، والغثيان، والتعب، لكن هذه الآثار لم تدم في المتوسط سوى يوم واحد”.

من جهة أخرى، قالت الهيئة إن استطلاع آراء شارك فيه 5000 شخص أظهر أن الثقة في اللقاحات المتوفرة تشهد نموا منذ نهاية السنة الماضية، إذ قال أكثر من 80 بالمئة من الباحثين إنهم يعتقدون أن اللقاحات آمنة وفعالة، مقارنة بنحو 70 بالمئة قالوا الشيء ذاته في نهاية عام 2020.

ووجد الاستطلاع، الذي أجري بالاشتراك مع المعهد الوطني لأبحاث الصحة، أن عدد الأشخاص الذين يقولون إنهم يرغبون في الحصول على اللقاح في أقرب وقت ممكن تضاعف مرتين.

الكلمات المفتاحية: العالم- كورونا