غير مصنف

حركة اليسار الإجتماعي تدعو جميع المواطنين للمشاركة في مسيرات ” يوم الغضب الأردني ” !!

عين نيوز- خاص / 

أصدرت حركة اليسار الاجتماعي بيانا يدعو أبناء الأردن في كل الأماكن للمشاركة في المظاهرات السلمية التي تنظمها التجمعات الشعبية والشبابية والنقابية في جميع محافظات المملكة ضد الغلاء وارتفاع الاسعار والفساد ومشروع تفكيك الدولة الاردنية وبيع الممتلكات العامة.

وأكدت الحركة في بيانها الصادر صباح اليوم الأثنين على مشاركتها في تلك المسيرات، بالاضافة الى مشاركتها مع قوى شعبية ونقابية بتنظيم مسيرة احتجاجية من أمام الجامع الحسيني ظهر يوم الجمعة القادمة، والتي أطلقت عليه “يوم الغضب الأردني”.

ولخص البيان مطالب تلك الاحتجاجات باقالة حكومة سمير الرفاعي وتشكيل حكومة انقاذ وطني،عودة وزارة التموين في الحال، زيادة رواتب العاملين في القطاع العام والخاص وربطها بجدول غلاء المعيشة، دعم المشتقات النفطية فورا وخاصة الكاز والغاز وسلة الغذاء، الالتزام بفرض نسبة على  صافي ارباح شركات الاتصالات  لتغطية نفقات الدعم اعلاه، والالتزام باعادة ضريبة الدخل على البنوك-والتي اجبرت الحكومة على تخفيضها سابقا!- لتغطية نفقات الدعم المذكورة.

كما شددت الحركة على ضرورة التزام المشاركين برفع الاعلام الاردنية، وعن مسؤليتها عن الانضباط في المسيرة. مؤكدة أنها ستسلم أي “مندس” يحاول تخريب الممتلكات العامة والخاصة الى الجهات الأمنية.

 

واليكم نص البيان:

 

بيان صادر عن قيادة حركة اليسار الاجتماعي الاردني

 

 

يا رياح الشعب يا روح السلام…يوم الجمعة “يوم الغضب الاردني”

نداء الى ابناء الاردن الصابرين في القرى والمدن والمخيمات…

نداء الى عشائرنا المجيدة صانعة التغيير المشرف …

نداء الى حركة المعلمين وحركة عمال الميناء وحركة عمال الموياومة والمتقاعدين العسكريين…

نداء الى اهالي العاصمة عمان…

دقت ساعة التغيير …لنكتب معا مستقبل اجيالنا الان فالتاريخ قد لا يعيد نفسه!!.

ندعوكم جميعا نحن في حركة اليسار الاجتماعي الاردني الى الخروج ظهر يوم الجمعة القادم (يوم الغضب الاردني) في المظاهرات الاحتجاجية  ذات الطابع السلمي والتي ستنظمها التجمعات الشعبية والشبابية والنقابية في جميع محافظات المملكة ضد الغلاء وارتفاع الاسعار والفساد ومشروع تفكيك الدولة الاردنية وبيع الممتلكات العامة.

ان شرارة التغيير بدأت من شوارع ذيبان يوم الجمعة الماضية وسنحمل شعلتها الجمعة القادمة.

وسنعيد البلاد “المسروقة” الى اصحابها الشرعيين،الذين بنوا مؤسساتها بالعرق والجهد والمال والدم  وهم: المعلمون، العمال، النقابيون المهنيون، موظفو القطاع العام، المزارعون،ابناء الجيش والمتقاعدون العسكريون، المحرومون والمهمشون في الريف والمخيمات.

وهنا نعلن عن مشاركتنا في تنظيم مظاهرة احتجاجية- بالتنسيق مع قوى سياسية ونقابية وشبابية- من امام الجامع الحسيني في وسط العاصمة ظهر يوم الجمعة مع باقي محافظات المملكة، وحتى لا نعيد كارثة سكوت العاصمة كما حدث في هبة نيسان المجيدة عام 1989.

ان اهداف الاحتجاج تتلخص في تحقيق ما يلي:

–          اقالة حكومة سمير الرفاعي وتشكيل حكومة انقاذ وطني.

–          عودة وزارة التموين الان.

–          زيادة رواتب العاملين في القطاع العام والخاص وربطها بجدول غلاء المعيشة.

–          دعم المشتقات النفطية فورا وخاصة الكاز والغاز وسلة الغذاء.

–          الالتزام بفرض نسبة على  صافي ارباح شركات الاتصالات  لتغطية نفقات الدعم اعلاه.

–          الالتزام باعادة ضريبة الدخل على البنوك-والتي اجبرت الحكومة على تخفيضها سابقا!- لتغطية نفقات الدعم اعلاه.

 

د.خالد الكلالدة

الامين العام لحركة اليسار الاجتماعي الاردني

عمان 10/01/2010

 

 

ملاحظة (1): التزام المشاركين برفع الاعلام الاردنية فقط.

ملاحظة (2): لجنة التنظيم في عمان مسؤولة عن الانضباط في المسيرة وستقوم بتسليم أي “مندس” يحاول تخريب الممتلكات العامة والخاصة الى الاجهزة الامنية فورا.

الكلمات المفتاحية: احتجاج- الاردن- الحكومة- المسجد الحسيني- المواطنيبن- اليسار