رياضة

حرب باردة بين نيمار ومبابي .. ريال مدريد المستفيد

ادعت صحيفة سبورت الإسبانية أن العلاقة بين نيمار وكيليان مبابي مهاجمي باريس سان جيرمان توترت في الآونة الأخيرة ولم تعد كما كانت في السابق، لدرجة يصعب عليهما الاستمرار معاً في نفس الفريق.

وبدأت القصة عندما قرر نيمار تقديم نصيحة لمبابي عبر وسائل الإعلام بعد خسارة نهائي كأس فرنسا، مطالباً إياه بالتركيز على اللعب بدلاً من الكلام، الأمر الذي تم تفسيره على انه انتقاد من المهاجم البرازيلي للنجم الفرنسي الشاب.

وأوضحت الصحيفة في تقريرها أن العلاقة المميزة بين الطرفين توترت في الأسابيع الماضية، وبات من الصعب أن يستمران معاً، فعلى الأغلب سوف يختار أحدهما الرحيل إما هذا الصيف أو في الصيف القادم.

وأضاف التقرير أن مبابي مستاء من الامتيازات التي يتمتع بها نيمار في النادي واعتباره النجم الأول في الفريق، وذلك رغم أنه كان افضل منه هذا الموسم، بينما غاب مهاجم برشلونة السابق لفترة طويلة بسبب الإصابات، وبالأخص في دوري أبطال أوروبا.

كما يشعر مبابي بعدم التقدير أيضاً بسبب راتبه السنوي مع سان جيرمان، فهو يتحصل على نصف راتب نيمار، وهذا ما جعله يصرح قبل بضعة أيام بإمكانية رحيله عن النادي، لأنه بات يعلم استحالة التفوق على نيمار.

واكدت سبورت على أن نيمار سيرى زميله الشاب وهو يقاتل من أجل سحب البساط من تحت أقدامه ومحاولة الحصول على نفس راتبه، وبالتالي سوف تزداد حالة التوتر بينهما، وسيضطر أحدهما بالنهاية للانسحاب من الفريق.

وبلا شك، يعد ريال مدريد الأكثر سعادة بتأزم الأوضاع في النادي الباريسي، لأنه مهتم بالحصول على خدمات كلاهما، وينتظر الفرصة المناسبة لكي يتمرد احدهما من أجل التعاقد معه.

جميع المؤشرات تشير إلى أن النادي الملكي سيتعاقد مع أحدهما في الصيف الحالي أو القادم، وبات واضحاً أنه سيكون هناك نجم واحد فقط في باريس مستقبلاً.

الكلمات المفتاحية: مبابي- نيمار