عربي ودولي

جون كيري يزور الإمارات والهند وبنغلاديش لبحث ملف المناخ

يزور المبعوث الأميركي لشؤون المناخ جون كيري الإمارات العربية المتحدة والهند وبنغلاديش ابتداءً من الخميس قبل أول قمة افتراضية حول “الاحترار المناخي” ينظمها الرئيس جو بايدن في 22 نيسان/أبريل و23 منه.

وجاء في بيان صادر عن وزارة الخارجية الأميركية أن كيري “سيزور أبو ظبي ونيودلهي ودكا من الأول من نيسان/أبريل إلى التاسع منه؛ لإجراء مشاورات حول طموح بيئي متزايد”.

ويباشر كيري هذه الجولة قبل ثلاثة أسابيع من قمة ينظمها الرئيس الأميركي جو بايدن في 22 نيسان/أبريل تزامنا مع يوم الأرض، وقد دعا إلى هذه القمة 40 من قادة دول العالم من بينهم قادة الدول الثلاث التي يزورها كيري.

وتسعى هذه القمة إلى أن تكون مرحلة مهمة قبل مؤتمر المناخ الرئيسي للأمم المتحدة المقبل (مؤتمر الأطراف السادس والعشرون) المقرر في تشرين الثاني/نوفمبر في غلاسغو في إسكتلندا.

ويكثر جون كيري وزير الخارجية الأميركي والمرشح للرئاسة السابق زياراته قبل هذا الموعد.

وأجرى أول زيارة له منذ توليه المنصب إلى أوروبا مطلع آذار/مارس من أجل تعزيز التعاون بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي في مكافحة الأزمة المناخية.

ووجه نداء إلى دول العالم لتراجع أهدافها المناخية خلال قمة غلاسغو.

وستكشف الولايات المتحدة قريبا عن التزاماتها على صعيد خفض انبعاثات غازات الدفيئة للعام 2030. ووعد جون كيري بأنها ستكون طموحة.

ويهدف اتفاق باريس للمناخ الذي أبرم خلال مؤتمر الأطراف الحادي والعشرين، إلى احتواء ارتفاع الحرارة بدرجتين مئويتين وحتى 1,5 درجة، مقارنة بالمستوى المسجل قبل الثورة الصناعية.

أ ف ب

الكلمات المفتاحية: الامارات- بنغلاديش- جون كيري- قمة افتراضية حول المناخ- ملف المناخ