غير مصنف

الجنائية الدولية تصدر مذكرات اعتقال بحق القذافي وسيف الإسلام والسنوسي

القذافي يتوسط نجله سيف الإسلام ورئيس مخابراته عبدالله السنوسي

عين نيوز- وكالات/

القذافي يتوسط نجله سيف الإسلام ورئيس مخابراته عبدالله السنوسي
القذافي يتوسط نجله سيف الإسلام ورئيس مخابراته عبدالله السنوسي

أصدرت المحكمة الجنائية الدولية الاثنين مذكرات اعتقال بحق العقيد الليبي معمر القذافي ونجله سيف الإسلام وقائد الاستخبارات العسكرية عبد الله السنوسي بتهم ارتكاب جرائم ضد الإنسانية في ليبيا منذ اندلاع الثورة الشعبية المناهضة لنظام القذافي في 15 شباط/ فبراير الماضي.

وقالت المحكمة في بيان إن الدائرة التمهيدية الأولى في المحكمة أصدرت “ثلاثة أوامر توقيف بحق معمر محمد أبو منيار القذافي، سيف الإسلام القذافي وعبد الله السنوسي، بتهم تتعلق بجرائم ضد الإنسانية (القتل العمد والاضطهاد) يُدعى ارتكابها في ليبيا بدءً من 15 شباط/ فبراير 2011 إلى 28 شباط/فبراير 2011 على الأقل، باستخدام جهاز الدولة الليبية وقوى الأمن”.

ورأى قضاة الدائرة التمهيدية الأولى وهم انجي مماسينون موناغينغ (رئيسةً) وسيلفيا ستاينر وكونو تارفوسير، أن “هنالك أسباباً معقولة للاعتقاد بأن الأشخاص الثلاثة المشتبه بهم قد ارتكبوا الجرائم المنسوبة إليهم، وبأن اعتقالهم يبدو ضرورياً لضمان حضورهم أمام المحكمة، ولضمان عدم استمرارهم في عرقلة التحقيق أو تعريضه للخطر، ولمنعهم من استخدام سلطاتهم بمواصلة ارتكاب جرائم تخضع لاختصاص المحكمة”.

ويشار إلى أن مجلس الأمن الدولي كان اصدر قرارًا في شباط/ فبراير الماضي يقضي بإحالة الجرائم المرتكبة بليبيا أمام المحكمة الجنائية الدولية.

وكان مدعي عام المحكمة لويس مورينو أوكامبو طلب الشهر الماضي إصدار مذكرات اعتقال بحق المسؤولين الثلاثة لأنهم بحسب قوله يتحملون المسؤولية الأكبر عن الجرائم ضد الإنسانية التي ارتكبت على الأراضي الليبية منذ 15 فبراير/ شباط 2011.

ومن جانبها، أشادت المعارضة الليبية بأوامر الاعتقال التي أصدرتها المحكمة الجنائية الدولية في حق العقيد ونجله ومدير المخابرات، قائلة إنها ستسرع من رحيل القذافي عن السلطة.

وقال جلال القلال المتحدث باسم المجلس الوطني الانتقالي في مكالمة هاتفية من بنغازي إن المجلس سعيد للغاية لان العالم بأكمله توحد في مقاضاة القذافي عن الجرائم التي ارتكبها وإن مثل هذه الخطوة جعلت الناس يشعرون أن هناك من يدافع عن حقهم.

وعندما سئل القلال ما إذا كان أمر الاعتقال الذي أصدرته المحكمة الجنائية الدولية سيجعل تنحي القذافي ومغادرته البلاد غير مرجح أجاب أن القذافي لم يمل قط إلى ترك ليبيا وأنه يشتري الوقت ويتمسك بالسلطة لاكبر وقت ممكن. وتابع أن هذا الوضع سيسرع من رحيل القذافي ونظامه.

وأضاف إن الكلام عن التفاوض لم تعد له أهمية الآن بعد أمر الاعتقال.

وتابع إنه لا يمكن التفاوض مع مجرمي حرب وأن العالم اكد ما كانوا يقولونه طول الوقت. وأضاف إن القذافي مجرم حرب ولابد أن يحاكم على هذا.

الكلمات المفتاحية: الجنائية الدولية تصدر مذكرات اعتقال بحق القذافي وسيف الإسلام والسنوسي- القذافي- القذافي يتوسط نجله سيف الإسلام ورئيس مخابراته عبدالله السنوسي- المجلس الانتقالي- انفجارات عنيفة- سي ان ان