اقتصاد

تراجع أسعار الذهب بضغط من ارتفاع الدولار

تراجعت أسعار الذهب الاثنين مع ارتفاع الدولار والأسهم في الأسواق العالمية بسبب تحسن التوقعات الاقتصادية كما شكل ارتفاع عوائد السندات الأميركية ضغطا إضافيا على المعدن.

وهبط الذهب في التعاملات الفورية 0.3% مسجلا 1726.35 دولارا للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 0651 بتوقيت غرينتش. وانخفضت العقود الأميركية الآجلة للذهب 0.4% إلى 1724.80 دولارا للأوقية.

وقال مايكل مكارثي كبير محللي الأسواق لدى سي.إم.سي ماركتس “العائدات هي التهديد الكبير الذي يواجه الذهب على المدى القصير… إذا اكتسبت موجات بيع السندات زخما، فقد يتراجع الذهب سريعا لما دون 1700 دولار”.

واستقرت عائدات سندات الخزانة الأميركية قرب أعلى مستوياتها في عام والتي بلغتها في 18 مارس آذار، بينما بدأ الدولار الأسبوع على ارتفاع بدعم من قوة الاقتصاد الأميركي وطرح لقاحات الوقاية من كوفيد-19 بوتيرة أسرع كثيرا من أوروبا مما جذب المستثمرين للعملة الأميركية.

ويجعل ارتفاع الدولار من حيازة الذهب الذي يهيمن الدولار على تقييمه مكلفا بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

ومما زاد من الضغوط على الذهب، ارتفعت الأسهم الآسيوية مع ظهور احتمالات لإنفاق مالي أميركي جديد يقدر بتريليونات الدولارات، مما عزز من توقعات نمو الاقتصاد العالمي.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، تراجعت الفضة 0.9% إلى 24.82 دولارا للأوقية وهبط البلاديوم 1.2% إلى 2644.18 دولارا ونزل البلاتين 0.7% إلى 1176.42 دولار.

رويترز

الكلمات المفتاحية: اسعار الذهب- اقتصاد