أخبار الأردن

باصات مدارس خاصة تشكل خطراً على اطفال السلط

شكا اولياء امور طلبة من السرعة الزائدة لسائقي باصات المدارس الخاصة في السلط، وعدم التقيد بأولويات المرور للمركبات ما يعرض حياة اطفال المدارس للخطر.

واكدوا في تصريحات صحفية أن تحميل اعداد طلبة في الباصات يفوق المسموح قد يصل في الكثير من الاحيان الى تحميل 35 طالبا في باص يتسع لـ 22 راكبا، يزيد من احتمالية تعرض الطلبة للخطر.

وقال عبدالله الحياري ان سائقي باصات المدارس الخاصة يعمدون الى السرعة الزائدة في القيادة بالفترة الصباحية والمسائية للانتهاء من جولات الطلبة وتوفير الوقت دون الاخذ بعين الاعتبار السلامة العامة لطلبة المدارس، مضيفا ان عدم التقيد بأولويات المرور مشهد يتكرر يوميا من قبل سائقي الباصات يجب متابعته من قبل إدارة سير البلقاء حفاظا على ارواح الطلبة.

واكد ان طبوغرافية السلط التي تعد من الاماكن الصعبة للقيادة نظرا للطبيعة الجبلية وعدم اتساع العديد من شوارعها تستدعي قيادة المركبات بحذر شديد الا ان التجاوزات التي يقوم بها سائقو باصات المدارس الخاصة لا تراعي المصلحة العامة للطلبة وللمواطنين على حد سواء.

وقالت خلود العواملة ان اصحاب المدارس الخاصة يعمدون الى تحميل اعداد طلبة زائدة عن الحد المقرر في الباص الواحد لتوفير التكلفة المادية رغم الحاجة لتأمين باصات تتناسب مع الاعداد الكلية للطلبة، مؤكدة ان حوادث السير التي شهدتها باصات المدارس الخاصة خلال السنوات الاخيرة باتت تؤرق اولياء الامور.

وشدد رئيس ادارة سير البلقاء الرائد محمد الحراحشة، ان جميع باصات المدارس الخاصة مراقبة بشكل يومي من قبل ادارة السير حيث تعطى اولوية خاصة حفاظا على حياة الطلبة، مشيرا الى ان باصات المدارس الخاصة تحوي «التبغراف» والذي يحدد المسافة التي قطعها السائق وسرعة القيادة بالثانية ما يسمح بمتابعة السرعات لكل باص يتم مراقبته.

واوضح ان ادارة سير البلقاء تقوم بشكل دوري بتحرير المخالفات لسائقي باصات المدارس الخاصة بسبب السرعة الزائدة او تحميل اعداد زائدة للطلبة، مبينا ان سير البلقاء تقوم بمخالفة اي تجاوز من قبل سائقي الباصات ويتم تحويلهم للحاكم الاداري لاتخاذ الاجراءات الرادعة بحقهم لضمان عدم تكرار تلك التجاوزات، لافتا الى ان انتشار الرادار في مختلف انحاء مدينة السلط يسهم في الحد من التجاوزات.

واضاف ان مشكلة عدم ترخيص باصات المدارس الخاصة والتي قد تصل الى العامين او الثلاثة اعوام ظاهرة منتشرة في العديد من المحافظات الا ان هنالك التزاماً بترخيص المركبات في السلط من قبل اصحاب المدارس الخاصة يصل الى 90%، مطالبا السائقين ضرورة الالتزام بالقواعد المرورية حفاظا على سلامة الجميع ومنعا للمساءلة.

وكشف مدير التربية والتعليم لمناطق السلط الدكتور توفيق المراعية ان قسم التعليم الخاص بالمديرية قام بتوزيع تعميم على المدارس الخاصة بناء على ملاحظات المواطنين يفيد بضرورة تشديد الرقابة على سائقي باصات المدارس الخاصة ومنع السرعات الزائدة، ومنع تحميل اعداد زائدة في الباص الواحد وذلك تحت طائلة المسؤولية.

ودعا اصحاب المدارس الخاصة ضرورة التقيد بالتعليمات ومراقبة سائقي الباصات بشكل يومي والزامهم باتباع الاجراءات الوقائية للحيلولة دون تعرض طلبة المدارس لأي سوء.

(الرأي)

الكلمات المفتاحية: الاردن- السلط- مدارس خاصة