عين الشارع

«اونلاينرز».. مبادرة شبابية أردنية تطوعية تستهدف الخريجين الجدد

عين نيوز – رصد /

S2_------------بالفعل نحن جميعا نستخدم الانترنت، الهواتف لا تفارق راحتينا طوال الوقت، تصفح وتواصل، ولكن هل فكرنا يوما بالمال، نعم المال، ان نجنيه من هذا الوقت وهذا الاستخدام، وهذا العالم.

«اونلاينرز» مجموعة من الشباب المختصين الذين تنبهوا الى ضرورة تعليق الجرس، وبادروا بتأسيس منصة « اونلاينرز» والتي تعتبر اولى المبادرات الأردنية التطوعية التي تهدف الى قيادة «وقت» الشباب وتعليمهم مهارات العمل من المنزل وتحقيق الربح عبر استخدام شبكة الإنترنت والتسويق الإلكتروني.

«مجموعة أردنية متخصصة بتعليم الشباب والبنات أساسيات ومهارات العمل الحر من البيت والربح من الإنترنت ، عن طريق محاضرات مجانية في كافة مناطق المملكة الأردنية الهاشمية وخارجها، والمزيد في السطور التالية.

ورش تدريبية مجانية

يقول حسن الحلبي من مؤسسي المجموعة «الجروب» ايماناً بوجود العديد من الشباب بحاجة للعمل سواء من الخريجين الجدد او الطلاب أو حتى ربات البيوت ولتطور السوق الإلكتروني في العالم انطلقنا بفكرة تمكين وتدريب وتأهيل مهارات الشباب لاستغلالها بالعمل الحر عبر الانترنت , ندرب بمجالات متعددة منها الاعلام الاجتماعي والتسويق الإلكتروني والبرمجة وبيع الخدمات المصغرة وما توفره شركات عالمية مثل جوجل للربح من الانترنت ويوتيوب انطلقنا بفكرة أونلاينرز لتكون أول منصة تدريب متخصصة بالعمل عبر الانترنت في الأردن. وتقوم مبادرة «أونلاينرز» على عقد ورش تدريبية يصار من خلالها الى فتح اذهان مستخدمي الشبكة العنكبوتية بكافة المجالات والتخصصات عبر عقد ورشات عمل مجانية.

يقول الحلبي، اونلاينرز مبادرة من اسمها تستهدف اولئك الذين يملكون فرصة الظهور المتواصل والاستخدام المستمر لشبكة الانترنت، ولكن بطريقة تحقق لهم ارباحا، وعملا. يؤكد: «الفئات المستهدفة ليست قصرا ولا حصرا على جنس، او فئة عمرية، ليست موجهة لتخصصات او مراتب علمية محددة، جل ما تحتاجه للانطلاق في هذا العالم الواسع هو الطموح، ومن ثم الادوات».

ويزيد» نعمل من خلال محاضراتنا التي يقدمها مختصون واصحاب تجارب واقعية الى تدريب المستخدمين وتوعيتهم بسيل العمل والكسب عبر الانترنت، كما ونسعى الى تطوير مهاراتهم وتوجيهها نحو العمل وبالطبع هذا كله وفق طرق امنة ومرخصة، بعيدا عن عمليات الاحتيال، واستغلال مواقع عالمية لجهود هؤلاء».

وينوه الحلبي، ان المبادرة تسعى الى تعريف مستخدمي الانترنت بعالم السوق الإلكتروني، وكيفية الاستخدام الامثل لهذا العالم، لايجاد فرصة عمل، وجني ارباح ايضا، كل حسب مهاراته وخبرته وميوله ايضا».

من يمكنه جني الاموال عبر الانترنت؟

الشباب، الطلاب، ربات البيوت، الجميع، هذا ما أكده الحلبي من خلال تعداد جمهور الحضور للدورات التدريبية التي يعقدها «اونلاينرز».

ليست قصرا على العاصمة عمان، بل ان المبادرة تستقطب جمهورا من المحافظات وتسعى للذهاب اليهم واقامة المحاضرات هناك في المحافظات ايضا ، بحسب الحلبي. وعن المجالات التي يمكن ان تفتح اعمالا وسبلا لجني الأموال عبر الانترنت للمستخدمين قال الحلبي: «بداية لابد وان يمتلك المستخدم مهارة، ان يتعلم شيئا فالمجالات متعددة ومنها البرمجة، بيع الخدمات، الاعلام، التسويق، الانترنت هنا تفتح الباب ، ويبقى الطموح الدليل، فيما العلم والمهارة اسلحة للمضي قدما».

ويوضح « ان البدايات قد تكون خجولة، لكن بالمثابرة والصبر ينفض المستخدم غبار الكسل وينطلق صوب الهدف، وبتوضيح اكثر قال الحلبي عن طرق يمكن للمستخدم عبورها لكسب المال عبر الانترنت ، هناك خدمات كتابة المحتوى على شبكة الانترنت مثل المقالات بعدة لغات، والتدوينات، هناك خدمات تحرير وانتاج الوسائط المتعددة المختلفة من  صوتيات ، وفيديوهات ، وهناك ايضا خدمات تطوير البرامج والتطبيقات والمواقع الالكترونية وغيرها.

وزاد الحلبي في حديثه مع الدستور» هناك  خدمات التسويق وإشهار المواقع، وتصميمها وهذه جميعها ترشد دوراتنا المجانية المشاركين فيها بالطرق المثلى للاستفادة منها، فالمهنة لم تعد هي خيار الافراد الاول لجني المال، والمقصود هنا الوظيفة ، بل تنوعت المصادر التي يمكن من خلال جني المال وذلك من خلال جهازي الهاتف والحاسوب».

يؤكد الحلبي ان اعمار المشاركين في الدورات تتراوح ما بين 13 الى 60 عاما، وفي السياق استعرض قصة نجاح لسيدة خمسينية كانت ملمة بالتصميم ومن ثم كثفت جهودها في المجال واصبحت تبيع التصاميم، بل وألفت كتابا حول عملها ادر عليها ربحا معقولا، منوها ان كل ما ذكر تم عبر الانترنت.

أولى خطوات النجاح

يقول الحلبي: «صدق حالك، وامن بقدراتك، استمع لطموحك». ويضيف الامر لا يحتاج الى دراسة برمجة او تصميم ، الثقة بالنفس والرغبة ، ونحن نقوم بدورنا الاساس، التحفيز لهؤلاء وارشادهم وهو امر نسعى لايصاله لكافة محافظات المملكة».

وبالحديث عن الجمهور المستهدف اوضح ان فتيات وسيدات كثيرات التحقن بالدورات بل ان عددهن يتخطى عدد الذكور المشاركين، ولذلك اسبابه بحسب الحلبي.

يقول كثير من الفتيات يحترفن الاشغال اليدوية، ويبدعن بالكتابة، والانترنت منصة رائعة للوصول الى المستهلكين، ونحن نرشد من خلال محتوى الدورات من يرغب بالتسويق على افضل الطرق واكثر امانا وتحقيقا للهدف والربح».

عصر المهارات، والشهادات

 الحلبي أكد ان حلم جني المال والعمل من خلال الانترنت ممكن في حال تمتع الراغب بذلك بنفس طويل، وعن رؤيا «اونلاينرز» قال « نعمل في هذا الجروب على نشر ثقافة العمل الحر من المنزل ، والتسويق الإلكتروني ، بكافة الطرق والأدوات والمصادر ، لتحقيق الاستقلال المادي ، والإسهام بتقليل نسبة البطالة ، وتوفير فرص عمل (حقيقية) عبر الإنترنت ، لخلق سوق جديد ، يضيف لرصيد اقتصادنا المحلي والعربي ايضا».

ومن منطلق عدم احتكار المعلومة، انطلق هؤلاء الشباب ، يقول لا لاحتكار المعلومة ، ونعم لنشرها لجميع المهتمين بها .. في هذه المجموعة نعلّم ونعطي (مجاناً) ما نملكه من معلومات وخبرات ، حول كل ما يتعلق بالمواقع الإلكترونية ، والخدمات المصغرة ، والمواقع الصينية ، والمحتوى ، والتجارة عبر الإنترنت ، والسوشال ميديا ، والبيع بالعمولة ، وتطبيقات الأندرويد ، والربح من جوجل ادسنس ، والإعلانات ، والخدمات.

الدستور – رنا حداد