شباب وجامعات

اليرموك: تفعيل الأنشطة اللامنهجية بالتزامن مع عودة التعليم الوجاهي

– أكد عميد شؤون الطلبة في جامعة اليرموك الدكتور محمد خلف ذيابات أن تنفيذ البرامج والأنشطة اللامنهجية الهادفة داخل حرم الجامعة، يعد واحدا من أبرز أولويات الجامعة التي تسعى لتنفيذها بالتزامن مع عودة التعليم الوجاهي في العام الجامعي الجديد 2021/2022، مع الالتزام التام بتعليمات أوامر الدفاع المعمول بها حاليا.

وقال خلال لقائه ممثلي برنامج” أنا أشارك”، إن تنفيذ البرامج والأنشطة اللامنهجية الهادفة لخدمة الجسم الطلابي يعد واحدا من مقومات البيئة الجامعية الجاذبة للطلبة لما تشكله هذه الأنشطة والبرامج من فرصة للطلبة لصقل مهاراتهم وتنمية مواهبهم، وإتاحة المجال أمامهم للتعبير عن أنفسهم، بالإضافة إلى استغلال وقت الفراغ لديهم بشكل إيجابي.

وفيما يتعلق بعودة تنفيذ برنامج ” أنا أشارك” الذي بدأ تنفيذه في الجامعة منذ عام 2011، قال ذيابات، إن الجامعة ومن خلال العمادة لن تأل جهدا في سبيل عودة عمل البرنامج واستقطاب الطلبة للمشاركة به بالتزامن مع عودة التعليم الوجاهي، وبما يتوافق مع تعليمات أوامر الدفاع لما لهذا البرنامج من أثر إيجابي في تعزيز مهارات الطلبة وصقل شخصياتهم وتحفيز ابداعاتهم، وتعريفهم بحقوق الانسان، ومقومات الديمقراطية والانتخابات النزيهة، وفنون الحوار وتقبل الرأي الآخر.

بدوره، أكد إياد الرشدان مدير البرنامج اعتزاز وفخر إدارة البرنامج بالتعاون المتميز مع جامعة اليرموك التي حرصت على الدوام على إتاحة المجال أمام طلبتها للمشاركة في هذا البرنامج الهادف لتوعية الطلبة حول محاور مهمة كحقوق الإنسان، والديمقراطية والمشاركة في الانتخابات، حيث ينفذ البرنامج من خلال جلسات حوارية تعقد على مدار العام الدراسي الجامعي.

وحضر اللقاء نائب عميد شؤون الطلبة في الجامعة الدكتور حسن الوديان ومساعدي العميد الدكتور رامي ملكاوي، والدكتورة ناهدة مخادمة، ومدير دائرة الرعاية الطلابية في العمادة مروان طيفور، ومنسق النشاطات والشراكات في مكتب الإرشاد الوظيفي ومتابعة الخريجين في العمادة عدي كراسنه، وكل من ريم يغمور نائب مدير برنامج” أنا أشارك”، ومحمد حناوي المنسق الإقليمي للبرنامج، وذكرى نعامنه منسقة البرنامج في الجامعة.

الكلمات المفتاحية: اليرموك