شايفين

الوطني لحقوق الإنسان يشارك بالاجتماع السنوي في جنيف

عين نيوز

 شارك المركز الوطني لحقوق الإنسان، اليوم الثلاثاء، بالاجتماع السنوي للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان الذي يعقد في الأمم المتحدة بجنيف، وتستمر فعالياته حتى الثامن من آذار الحالي.

وتحدث المفوض العام للمركز الوطني لحقوق الإنسان الدكتور موسى بريزات، في إطار مشاركته بالاجتماع، عن حق تقرير المصير بالقانون الدولي لحقوق الإنسان وتبعات انكار حق الشعب الفلسطيني واثره على منطقة الشرق الاوسط والامن والسلم الدوليين. وقال: إن الاعتراف العالمي بحق تقرير المصير لم ينه حقبة سوداء في تاريخ الإنسانية، بل أزال عقبة أمام مسيرة التعاون والتفاعل العالمي، وساهم في تحقيق الأمن والسلم الدوليين وإعطاء فكرة الأسرة أو المجتمع الدولي بعداً انسانياً تصالحياً تعاونياً.

وبين بريزات أن أكثر من ستة ملايين لاجئ ونازح فلسطيني قتل، وجرح مئات الآلاف من الفلسطينيين بما في ذلك النساء والأطفال والشيوخ، إضافة الاعتقال والسجن ونهب وسلب ومصادرة الموارد الاقتصادية والطبيعية الخاصة بالشعب الفلسطيني بما في ذلك الأراضي التي اغتصبت لإقامة المستوطنات عليها. واضاف ان “الأخطر هو اخضاع الشعب الفلسطيني لاحتلال طويل الأمد بحيث أخذ هذا الاحتلال كما يراه خبراء القانون والمتابعون شكل الاستعمار”. واكد انه لا يمكن لأي شخص محايد او هيئة عالمية حقوقية منصفة ان تخطئ بوصف الاحتلال طويل الامد الذي تعمل اسرائيل على جعله احتلالاً دائماً، بانه جريمة ضد الإنسانية، خاصة ان الاحتلال عمِد الى تغيير المركز القانوني للأراضي الفلسطينية والعربية المحتلة منذ عام 1976.

يشار الى ان الشبكة العربية للمؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان هي شبكة تضم المؤسسات الوطنية لحقوق الإنسان في العالم العربي وعددها 14 مؤسسة.

–(بترا)