أخبار الأردن

” الوسط الاسلامي: خطاب العرش احتوى على قضايا مفصلية

القى جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين اليوم الخميس الموافق ١٠/١٢/٢٠٢٠ خطاب العرش في افتتاح الدورة غير العادية بمجلس النواب التاسع عشر وقد احتوى خطاب جلالته على العديد من المحاور والقضايا الهامة والمفصلية على مستوى الوطن، وعلى مستوى الأقليم.

وإن حزب الوسط الإسلامي إذ يشيد بحرص جلالته على تنفيذ الاستحقاق الدستوري بإجراء الانتخابات النيابية في موعدها رغم الظروف الصعبة بوجود وباء كورونا وانعكاسها على الظروف الصحية والمعيشية والاقتصادية مما يؤكد عزم جلالته على ترسيخ الديمقراطية في بلدنا العزيز.

لقد أكد جلالة الملك على ضرورة عناية الحكومة واهتمامها بصحة المواطن الأردني واتخاذها الاجراءات الكفيلة بالحفاظ على حياته في ظل الظروف الصعبة، بالإضافة الى العناية بالمستوى المعيشي للمواطن الأردني الذي تضرر كثيراً بسبب الوباء.

كما أكد جلالته على أهمية الحفاظ على المال العام ومحاربة الفساد كأولوية للحكومة، بالإضافة الى ضرورة العمل على جذب الفرص الاستثمارية المتاحة في هذه المرحلة وخاصة في القطاعات الزراعية والصناعات والغذائية والدوائية.

كما أكد جلالته على الثقة العالية التي يوليها الأردنيون للقوات المسلحة والأجهزة الأمنية؛ درع الوطن، الساهرون على أمنه وأمانه، مؤكدًا ضرورة قيام الحكومة بتوفير الدعم اللازم لهم.

أما بخصوص البند الثابت دائماً في خطابات العرش وهو القضية الفلسطينية والقدس الشريف، فقد أكد جلالته على الموقف الثابت للأردن من القضية الفلسطينية، والقائم على الحرص على تحقيق السلام العادل الشامل الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة وعاصمتها القدس الشريف ذلك أن حرمان الشعب الفلسطيني من حقوقه المشروعة العادلة هو سبب الصراع في المنطقة وغياب السلام عنها.

وقد أكد جلالته على اعتزاز الأردن بالدور التاريخي في الحفاظ على القدس وعلى المقدسات الإسلامية والمسيحية من خلال الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية، وذكّر جلالته بخطورة المساس بوضع القدس القانوني والتاريخي، وأن المسجد الأقصى المبارك الحرم الشريف غير قابل للشراكة والتقسيم.

إننا في حزب الوسط الإسلامي إذ نثمن خطاب جلالته، وشعوره بأوجاع الأردنيين والصعوبات التي يعيشونها، ولذا فإننا نطالب الحكومة أن تبادر الى وضع الخطط الكفيلة بتحويل هذه القضايا الى برامج عمل حقيقية تسهم في رفع المعاناة والصعوبات عن هذا الشعب الكريم.

كما نتوجه الى مجلس النواب الكريم بالتهنئة والتبريك على ثقة الشعب الأردني باختيار نوابه، داعين السادة النواب للقيام بدورهم الرقابي والتشريعي، والتكامل والتعاون بين السلطات الثلاث.

وإننا في حزب الوسط الإسلامي إذ نؤكد اعتزازنا وافتخارنا بالموقف الأردني الذي يقوده جلاله الملك.

وحفظ الله الاسرة الأردنية الواحدة
وحفظ بلدنا قوياً عزيزاً منيعاً

حزب الوسط الإسلامي

عمان- الأردن
الخميس الموافق ١٠/١٢/٢٠٢٠م