أخبار الأردن

الهناندة: منهاج مدرسي للمهارات الرقمية خلال 5 أعوام

قال وزير الاقتصاد الرقمي والريادة أحمد الهناندة، إن الوزارة تعمل حالياً على أكثر من برنامج يخص الشباب وتوظيف الشباب.

وأضاف في حديثه عبر شاشة التلفزيون الأردني، اليوم الجمعة، أن أحد البرامج التي تعمل عليها الوزارة؛ برنامج الشباب والتكنولوجيا والوظائف، وهو ممول من البنك الدولي ومجموعة من الدول المانحة بقيمة 200 مليون دولار.

وأشار إلى أن البرنامج يتكون من أكثر من محور؛ التحول الرقمي في المدفوعات، وتطوير المهارات والقدرات وسد الفجوة بين العرض والطلب للشباب الأردني.

وكشف الهناندة أن الوزارة تتعاون مع مركز المناهج ووزارة التربية والتعليم؛ لإعداد منهاج للمهارات الرقمية من الصف الأول وحتى الثاني ثانوي، بحيث يسد الفجوة بين العرض والطلب ويطور مهارات الشباب الأردني للحصول على وظيفة.

وأضاف أنه سيتم الإعلان عنه قريبا، وسيتم إطلاق عطاء لتطوير منهاج للصفين السابع والثامن للمهارات الرقمية، وخلال السنوات الخمسة المقبلة سيتم إطلاق مناهج لجميع الصفوف.

وأوضح أن الوزارة تعمل على برنامج دعم الرواتب؛ حيث تم اختيار 21 شركة في شهر شباط، حيث تحصل الشركة على دعم 50% من رواتب موظفيها دون وجود حد أقصى للراتب، مؤكدا أن الشركات قامت بتعيين 350 موظفا.

لفت إلى وجود برنامج آخر مشابه وهو برنامج دعم تطوير الأعمال والتوسع بها، بحيث يتم منح الشركة مبلغ يصل إلى 200 ألف دولار، تستفيد منها بتطوير عمل الشركة، مبينا أن الوزارة بمرحلة اختيار الشركات التي ستستفيد من الدعم.

وبيّن أن الوزارة تعمل أيضا على برنامج “منصات العمل الحر”، والتي تغيير مفهوم الوظائف من الاستقرار الوظيفي إلى استقرار الدخل الشهري الثابت.

ولفت إلى وجود برنامج تشغيل لمدة عام، ودعم الرواتب بقيمة 150 دينار، كما يتم تشغيل خريجي تكنولوجيا المعلومات لمدة عام بدعم من الوزارة.

وعن الإجراءات التحفيزية الحكومية التي أُطلقت مؤخرا، قال الهناندة إنه تم تخصيص أموال للتشغيل في المشاريع الريادية بعدد من المجالات.

وأوضح أنه تم تخصيص لوزارة الاقتصاد الرقمي نحو 20 مليون دينار؛ لتوفير فرص عمل مؤقتا للشباب الأردني في مجال تكنولوجيا المعلومات والريادة، وسيتم إطلاق البرنامج في شهر أيار المقبل.

وأضاف الهناندة أن سقف مساهمة الحكومة في الراتب تصل إلى 50% بما لا يتعدى 200 دينار أردني.

وعن مشاريع التحول الرقمي، قال إن الوزارة وضعت توجها استراتيجيا في نهاية العام الماضي؛ للانتقال من “الأتمتة” إلى التحول الرقمي.

الكلمات المفتاحية: الاردن- الهناندة