برلمان

النواب يعدل شروط التجنيد في القوات المسلحة

عدل مجلس النواب خلال الجلسة الصباحية لمجلس النواب اليوم الاحد عدد من شروط التجنيد ومنها سن التجنيد للأفراد في القوات المسلحة وعدل شرط الطول للالتحاق بالجيش العربي.

واشترط المجلس في جلسته أن يكون من رغب بالتجنيد قد بلغ الـ 18 من عمره في السنة التي جُند فيها، بعد أن كان يُسمح بالتجنيد لمن (أكمل 16 سنة إذا كان جندياً و15 سنة إذا كان تلميذا).

ووافق النواب على تجنيد من لا يقل طوله عن 160 سم للذكور بدلاً من 165 سم الوارد في مشروع القانون، كما سمح بالتجنيد للإناث لمن لا يقل طولها عن 150 سم بدلاً من 155 سم الوارد في مشروع القانون، ويجوز لمدير شؤون الأفراد تجاوز هذا الشرط في حالات الضرورة.

وكان القانون قبل التعديلات التي أجريت يسمح بالتجنيد لمن لا يقل طوله عن 150 سم إذا كان ضابط صف أو جندي ولا يقل عن 145 سم إذا كان تلميذاً

ووحّد التعديلات التي أقرها مجلس النواب شرط الطول على الرتب العسكرية للأفراد لكنه فرّق بين الذكر والأنثى، بينما وافق على توصيات اللجنة القانونية بتخفيض الشرط المقترح من الحكومة فيما يتعلق بالطول بمقدار 5 سم.

واشترط مجلس النواب أن يحصل المجند على الموافقات الأمنية اللازمة لقبوله في القوات المسلحة.

من جهته أكّد وزير الدولة للشؤون القانونية مبارك أبو يامين على أنه لا يمكن أن يكون أحد أفراد القوات المسلحة منتمياً لأي حزب سياسي، وقال في رده على مطالب عدد من النواب حول الانتماء السياسي والحزبي لأفراد الجيش “إن هذه المسألة منتهية والدولة الأردنية لا تسمح به، ونحن نريد الجيش أن يكون محايداً يدافع عن الوطن كل الوطن”.

وفيما يتعلق بحديث نواب حول المشاركة السياسية قال ابو يامين “هنالك قرار سياسي بعدم مشاركة الجيش العربي في الانتخابات ولم يسمح لهم في الماضي القيام بذلك”.

الكلمات المفتاحية: النواب