برلمان

النائب فريحات يستجوب الحكومة

حوّل النائب ينال فريحات سؤاله النيابي عن تعيين نجل رئيس وزراء أسبق في رئاسة الوزراء براتب (4000) دينار إلى استجواب، وذلك لعدم قناعته باجابة وزير الدولة لشؤون رئاسة الوزراء ابراهيم الجازي.

وحدد النائب فريحات خمسة بنود للاكتفاء بالاجابة أو تحويل السؤال إلى استجواب، وهي: (هل تم نشر اعلان؟ من هم الأشخاص الذين جرت مقابلتهم؟ ما هي الاسس التي جرت المفاضلة على أساسها؟ كم مجموع الراتب؟ على اي نظام تقرر راتب الشخص المعيّن؟).

وقال الوزير الجازي في معرض ردّه على السؤال إن المنطلق الذي انطلقت منه الحكومة في التعيين أن “هذا المنصب لا يخضع لنظام التعيين على الوظائف القيادية، بل العقود الشاملة”، حيث تمّ تشكيل لجنة وزارية لهذه الغاية، وقامت بالتنسيب باسم الشخص المعيّن ووافقت لجنة ثلاثية مكوّنة من (رئيس ديوان الخدمة المدنية، ومدير عام دائرة الموازنة، وأمين عام الدائرة المعنية)، ووافقت اللجنة الثلاثية على تنسيب اللجنة الوزارية، في حين أن العقد شامل المكافآت.

ولم يُجب الوزير على الاسئلة التي وجهها النائب فريحات، ليقرر الأخير تحويل السؤال إلى استجواب.

ولفت فريحات إلى أن الأردنيين كافة يبحثون عن العدالة، ولا أحد يتحدث عن الراتب لمجرّد الحديث عنه، بل بحثا عن العدالة.

الكلمات المفتاحية: ١