فن وثقافة

الكويت ستسحب جنسيتها من شاعر من اصل سعودي ‘حرض’ المواطنين و’دق اسفينا’ مع المملكة ومدح البدون

الشاعر خالد المريخي
الشاعر خالد المريخي
الشاعر خالد المريخي

عين نيوز- رصد /

: ما زالت تصريحات الشاعر السعودي/الكويتي خالد المريخي لوسائل اعلام حول تنازله عن الجنسية الكويتية تثير العديد من ردود الفعل الغاضبة خاصة في الكويت.

وأعلن وزير الداخلية الكويتي الشيخ جابر الخالد أنهم بصدد فتح تحقيق عاجل لمعرفة كيف حصل الشاعر السعودي خالد المريخي على الجنسية الكويتية في وقت يحمل فيه جنسية دولة أخرى. وأكد الوزير في تصريحات تلفزيونية أنهم سارعوا إلى تشكيل لجنة تحقيق وأصدرت الأوامر إلى جهاز أمن الدولة والإدارة العامة للجنسية والإدارة العامة للمباحث الجنائية لتزويده بمعلومات كافية ووافية عن بيانات المريخي.

واعتبر وزير الداخلية أن المريخي أساء لشعب الكويت بعد أن أعلن على الهواء مباشرة في لقاء تلفزيوني أنه لا يريد الجنسية الكويتية من جهته، التي حصل عليها في العام 2003، مشيراً إلى أن التابعية السعودية كانت في حوزته ولم يتم الاستغناء عنها.

واشارت الادارة العامة للجنسية ووثائق السفر بالكويت لعدم تنازله رسمياً عن الجنسية وهو الامر الذي اكده مصدر مسؤول رفيع المستوى في مجلس الوزراء وتحديداً في الامانة العامة لصحيفة ‘الوطن’ الكويتية بعدم وجود ما يشير الى تنازل المريخي عن الجنسية الكويتية وبالتالي فإن مسألة تصريحه بالتنازل عبارة عن ‘فقاعة صابون’.

وقال مصدر مسؤول انه تم احضار ملفه للاطلاع على ما يحتويه وتبين ان لقب المريخي غير موجود وليس هناك اي كتاب يشير الى التنازل وأكد ان خالد لقبه الاخير المطيري قد تنازل عن الجنسية السعودية وفق كتاب رسمي قدمه هو قبل 7 سنوات موجود في الملف حتى يضمن الحصول على الجنسية الكويتية وهو اجراء قانوني متبع وفق قانون الجنسية الكويتية والذي يطالب بضرورة تنازل غير الكويتي عن جنسيته السابقة ليحصل على الجنسية الكويتية وقد سلم جواز سفره السعودي مع كتاب الاقرار بتنازله عن الجنسية السعودية بعد زعمه بفقدانه التابعية.

وقال المصدر ان الادارة سترفع خلال الايام القليلة القادمة تقريراً وافياً حول ما ذكره المريخي في تصريحه واساءته لدولة الكويت التي يحمل جنسيتها حتى الآن واستفاد من مزاياها واغراءاتها وسيتضمن التقرير ضرورة ضبطه واحضاره للتحقيق معه فور عودته الى البلاد كما ان التقرير سيحوي التوصية بسحب الجنسية الكويتية منه للمصلحة العامة لتدخله بما لا يعنيه وتحريضه المواطنين.

وكان المريخي قال ‘وهل هي (الجنسية الكويتية) صك غفران تمنحك حق الدخول إلى الجنة’، واستطرد ‘انا سعودي في الاساس والسعودية تعتز بتاريخها ولا تسقط الجنسية عن احد’. وقال المريخي الذي كان يحمل الجنسيتين السعودية والكويتية (مزدوج)، ‘قصدت من وراء التنازل عن الجنسية الكويتية توجيه رسالة إلى السلطات لتمارس اجراءاتها، بعد ان بلغ السيل الزبى’، وتابع ‘ان القيادة السياسية (الكويتية) تمارس دورا على المواطنين وتضيق الخناق عليهم على اعتبار ان هذا مزدوج وهذا مزدوج…’.

وشدد المريخي ‘على ان الكويت دولة حديثة نسبيا (300 ـ 400 سنة)، مقارنة بالمملكة العربية السعودية، وان من توافد إلى الكويت من الدول المجاورة واقام فيها منذ زمن اخلص لها’. وتناول المريخي قضية ‘البدون’ وقال ‘اعتقد ان هناك الكثير من البدون استشهد من اجل الدفاع عن الكويت، والاخلاص ليس بالهوية، انما في الولاء الصادق وفي اثبات هذا الولاء’.

واوضح الشاعر خالد المريخي قائلا ‘الكل يعرف انني سعودي واحمل الجنسية السعودية في الاساس، وحصلت على الكويتية (الجنسية) منذ 7 سنوات، ولكن ما يدور حاليا من غمز ولمز تجاه المزدوجين، وهدفت بعث رسالة اعبر فيها ان الجنسية (الكويتية) ليست بصك غفران تؤهل حاملها الدخول إلى الجنة، ولا تتمتع بأي اغراءات’. وقال ‘السعودية تعتز بتاريخها، تاريخ الانتصارات والمعزة والكرم، وحتى القانون السعودي عندما تمنح الجنسية بموجبه لا يتراجع، ولا يسقطها عن الممنوحة اليه، كما هو واقع الحال مع الجنسية الكويتية (اللي معتبرينها صك غفران)’.

الكلمات المفتاحية: الجنسية السعودية- الجنسية الكويتية- السعودي- الشاعر- الكويتي- جنسية