تكنولوجيا

القمر.. مصدر طاقة بديلة خضراء ومستدامة

عين نيوز – رصد/

تعبيرية

يبدو المشروع وكأنه مأخوذ من صفحات رواية خيال علمي، اذ تنوي اليابان تغطية مساحات شاسعة من سطح القمر بألواح التقاط الطاقة الشمسية، وعكس اشعتها نحو الأرض. هذه الخطة تهدف الى تحويل القمر الى كرة ضخمة من المرايا التي تقوم بتشغيلها اجهزة روبوت لتزويد الأرض بالطاقة، ويبدو انها اقتربت من الحقيقة عندما كشف علماء يابانيون عنها أخيرا.

طاقة مستمرة

المشروع الطموح سينتج 13 الف تيراوات من الطاقة الشمسية المستمرة التي تبث نحو الارض، اما بواسطة الليزر او المايكروويف، وتستقبلها محطات ارضية.

وقد اعلنت شركة التشييد العملاقة اليابانية شيميزو عن ذلك المشروع عبر قسم الأبحاث التابع لها.

وقالت ان حلقة ألواح التقاط أشعة الشمس ستمتد لمسافة حوالي عشرة كيلومترات حول الجانب المضيء من القمر، وسيكون عرضها 500 كيلومتر، وتشتمل على 20 كيلومترا من الهوائيات لبث الطاقة. وهذا السعي نحو الوصول الى مصادر طاقة بديلة تسارعت خطاه في اليابان في أعقاب كارثة محطة فوكوشيما للطاقة النووية في مارس الماضي اثر الضرر التي الحق بها التسونامي الذي ضرب البلاد. ولكن لم يتم تحديد جدول زمني للمشروع الذي يشكل أكبر عملية تشييد لبنية تحتية عامة تنفذ الى الآن.

حلم الإنسانية

غير أن شركة شيميزو صرّحت في موقعها على شبكة الانترنت بأن «التحوّل من الاستخدام الاقتصادي للمصادر المحددة من الطاقة النظيفة يعد الحلم الذي تسعى الانسانية لتحقيقه. وان مشروع حلقة القمر، أو فكرة انتاج الطاقة الشمسية عبر القمر، يهدف الى تحويل ذلك الحلم الى حقيقة واقعة، وذلك عبر أفكار ذكية بالاضافة الى استخدام تكنولوجيا الفضاء المتطورة».

كما جاء في ذلك التصريح أيضاً أن «الطاقة الشمسية التي لا تلوث البيئة والتي لا تنفد تقريباً تعد المصدر الامثل للطاقة الخضراء، صديقة البيئة، التي تجلب الازدهار الى الطبيعة كما الى حياتنا أيضاً. وان شركة شيميزو تقدم مشروع حلقة القمر من أجل التعايش الابدي بين البشر على كوكب الأرض».

وتقول الشركة ان هذا المشروع سيزيل أوجه القصور في أداء ألواح التقاط الطاقة الشمسية الناتج عن سوء الأحوال الجوية لسد كل احتياجات العالم للطاقة.

نحو القمر مجدداً

وتدعو تلك الخطة الى عودة رواد الفضاء الى القمر، والشروع في العمل بمساعدة أجهزة الروبوت التي ستعمل في مجال تسوية سطح القمر الذي يحتوي على العديد من الحفر. كما أشارت الشركة الى أن تربة القمر يمكن استغلالها للحصول على الماء، والخرسانة، والأوكسجين والخزف اللازم للمشروع. كما أن المشروع سيشتمل على تشييد خطط سكك حديدية لنقل المواد الخاصة بالصيانة.

 

الكلمات المفتاحية: البيئة- النفط- اليابان- طاقة بديلة- طاقة شمسية- فوكوشيما