غير مصنف

القاعدة تبث شريطا مصورا لأربعة فرنسيين اختطفوا قبل سبعة أشهر في النيجر

عناصر من تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي

عين نيوز- رصد/

بث تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي الثلاثاء شريطا مصورا يتضمن رسائل وجهها أربعة فرنسيين اختطفهم التنظيم قبل

عناصر من تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي
عناصر من تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الاسلامي

سبعة أشهر في النيجر يتوسلون فيه الرئيس نيكولا ساركوزي سحب القوات الفرنسية من أفغانستان، بحسب المركز الأمريكي لمراقبة المواقع الاسلامية (سايت).

ويعرض شريط الفيديو الذي تبلغ مدته 3 دقائق و36 ثانية على التوالي صور بيار لاغران ودانييل لاريبي وتييري دول ومارك فوريه مع مسلحين خلفهم.

 

وقدم الرهائن الأربعة انفسهم الواحد بعد الآخر وقرا كل واحد منهم نصا يكاد يكون نفسه جاء فيه “نحن نتوسل رئيس الجمهورية الفرنسية نيكولا ساركوزي أن يستجيب لطلب القاعدة سحب القوات الفرنسية من أفغانستان لان الفرنسيين ليست لهم حقيقة أي مصلحة في الحرب في أفغانستان”.

 

ويعود تسجيل المشاهد بحسب ما أكده الرهائن لدى تقديم انفسهم إلى 11 و12 أو 13 نيسان/ ابريل.

 

وكان مصدر قريب من الوسطاء قال نهاية الاسبوع الماضي لوكالة فرانس برس ان تنظيم القاعدة في بلاد المغرب يطالب برحيل القوات الفرنسية من افغانستان وبفدية بقيمة 90 مليون يورو.

 

والرهائن الأربع الذين تحتجزهم القاعدة هم ضمن مجموعة من سبعة أشخاص خطفوا في 16 ايلول/ سبتمبر 2010 في موقع ارليت لاستخراج اليورانيوم في شمال النيجر الذي تستغله مجموعة اريفا الفرنسية النووية.

 

وفي 24 شباط/ فبراير الماضي تم اطلاق سراح ثلاثة من الرهائن (فرنسية وتوغولي وملغاشي) بالقرب من منطقة على الحدود بين الجزائر ومالي والنيجر.

 

وقال مصدر قريب من الملف الاسبوع الماضي إن مجموعة من الوسطاء موجودة حاليا في معقل الخاطفين في بلد من منطقة الساحل لم يتم تحديده، وذلك لإجراء جولة جديدة من المفاوضات.

الكلمات المفتاحية: اختطاف- افغانستان- الجزائر- الحدود- القاعدة- النيجر