برلمان

العرموطي: موازنة ارهابية

قال النائب صالح العرموطي إن الموازنة التي تقدمت بها حكومة الدكتور بشر الخصاونة موازنة ارهابية ومرعبة للوطن والمواطن ولا تصلح لا للأردن ولا لشعبه ، ومن وضعها يعيش في برج عاجي، ومن وضعها ليس له عمق سياسي أو اقتصادي.

وأضاف خلال مناقشة مجلس النواب للموازنة الاثنين، أن الموازنة تتحدث عن دين 34 مليار دينار، ووزير المالية يتحدث عن 27 مليون دينار وهناك 6.6 مليار دينار أخذت من الضمان الاجتماعي.

وبين أن الدين العام في الأردن يبلغ 105% من الناتج المحلي الاجمالي، والأردن سيعلن افلاسه خلال سنتين في حال استمر الوضع كما هو عليه.

ولفت إلى أن هناك رواتب فلكية فهل تستطيع الحكومة تأميم الشركات والمرافق العامة التي تم خصخصتها، مطالبا بزيادة رواتب المتقاعدين.

وقال العرموطي إن وزير سابق اعلن عن دخله السنوي مليون دينار.

وتساءل العرموطي، “كم حكومة في الأردن؟”.

وأشار إلى أنه لا يمكن حصول اصلاح سياسي في الأردن وسط بطون جائعة، والشعب الأردني لا يتسول وهو شعب مقدام كتم غيظه عن ظلم حكومات.

وطالب بتطبيق الاقتصاد الاسلامي في الأردن، واعطاء الحريات، متسائلا أين الاصلاح السياسي.

الكلمات المفتاحية: العرموطي: موازنة ارهابية