برلمان

العرموطي: لم يتدحرج ولا رأس والحكومة تكشف نتائج تحقيقات تسريب وثائق اوامر الدفاع

نشر النائب صالح العرموطي عبر صفحته الشخصية على الفيسبوك، إجابة الحكومة على سؤاله بخصوص تسريب وثائق أوامر الدفاع معلقا “أعلمكم بأنه لم يتدحرج ولا رأس” .

وبحسب جواب الحكومة للعرموطي فقد قامت الحكومة بتشكيل لجنة تحقيق برئاسة أمين عام ديوان التشريع والرأي، وبالتعاون مع وحدة مكافحة الجرائم الالكترونية، وفريق من وحدة أمن المعلومات.

وأضافت الحكومة في اجابتها ، إن اللجنة المشتركة، قامت بتتبع كافة المراسلات الإلكترونية لجميع الموظفين ولم يثبت تورط أي من الموظفين في حادثة التسريب.

وكان وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال ، الناطق باسم الحكومة الأردنية، صخر دودين، استخدم مصطلح ”دحرجة رؤوس” مسربي وثيقة رسمية صادرة عن رئاسة الوزراء مما دفع العرموطي بتوجيه سؤال للحكومة عن الموضوع.

وعلق الوزير، حينها على تسريب إجراءات الحكومة لمواجهة فيروس كورونا قبل إعلانها بشكل رسمي خلال مؤتمر صحفي عقد في رئاسة الوزراء، قائلا إن الجرائم الإلكترونية تحقق داخل مبنى رئاسة الوزراء بتسريب القرارات الحكومية قبل إعلانها.

الكلمات المفتاحية: الاردن