عربي ودولي

العثور على 40 جثة أخرى في مقابر جماعية بالمكسيك

عين نيوز- رصد

 

قالت النائبة العامة المكسيكية، ماريسلا موراليس، الثلاثاء إنه تم العثور على أربعين جثة أخرى في مقابر جماعية ببلدة سان فرناندو، ليرتفع بذلك عدد الجثث التي تم العثور عليها في تلك المنطقة خلال الأسابيع القليلة الماضية إلى 183 جثة.

ويعتقد أن معظم الجثث هي لركاب حافلات أجبرت على التوقف من جانب عصابة لوس زيتاس الإجرامية في ولاية تاماوليباس شمال شرقي المكسيك، على الحدود مع الولايات المتحدة. وتم التعرف على جثتين فقط وجرى تسليمهما إلى ذويهما حتى الآن، فيما تجرى اختبارات الحامض النووي (دي إن إيه) للتعرف على بقية الجثث.

 

وقالت موراليس كذلك في بيان إنه تم إلقاء القبض على 47 مشتبها به،من بيهم 17 من ضباط الشرطة البلدية.

 

وقال مسئولون الاثنين إن حصيلة القتلى تواصل الارتفاع أيضا في إقليم دورانجو بوسط المكسيك،حيث تم العثور على 17 جثة في مقبرة جماعية بمدينة دورانجو،لترتفع بذلك حصيلة الجثث في تلك المدينة إلى 75 خلال الأسابيع القليلة الماضية.

 

ويأتي هذا فيما حررت الشرطة المكسيكية 51 مهاجرا تعرضوا للاختطاف والاحتجاز من قبل مجرمين في ولاية تاماوليباس ، وبذلك يكون 119 شخصا قد تم إنقاذهم في تاماوليباس خلال الأسبوع الماضي.

 

وقالت السلطات المكسيكية “من بين الأشخاص الذين تم إنقاذهم، كان هناك 14 مواطنا من جواتيمالا واثنان من هندوراس واثنان من السلفادور وستة صينيين و27 مكسيكيا”.

 

ويتردد أن عصابات إجرامية تسلب وتبتز المهاجرين وتدفعهم إلى تهريب المخدرات إلى الولايات المتحدة أو إجبارهم على خدمة العصابات كما أنها تقتل الكثير منهم.

الكلمات المفتاحية: الحامض النووي- المكسيك- امريكا- جماعية- سانفرناندو- مقابر