عربي ودولي

العثور على الصحفي الذي كشف فضيحة التنصت على الهواتف ببريطانيا ميتا

عين نيوز – رصد/

الضغوط تتزايد على ديفد كاميرون

ذكرت وسائل إعلام بريطانية، أمس الاثنين، أن الصحفي شون هور عثر عليه ميتا، وكان هور الصحفي الذي أبلغ صحيفة نيويورك تايمز أن التنصت على الهواتف في صحيفة نيوز أوف ذا وورلد التابعة لروبرت مردوخ الذي اضطر إلى إغلاقها كان أكثر مما أقرت به الصحيفة في ذلك الوقت.

وقالت الشرطة، إنها لا تتعامل مع وفاته باعتبارها مثيرة للريبة، وكان هور الصحفي السابق للشؤون الفنية في صحيفة نيوز إنترناشونال، وهي تابعة أيضا لنيوز كورب، صرح لهيئة الإذاعة البريطانية بأن رئيس التحرير السابق إندي كولسون طلب منه التنصت على الهواتف، ونفى كولسون علمه بأي مخالفات في الصحيفة.

وقالت شرطة هرتفوردشير، في بيان، “يجري التعامل مع الوفاة باعتبارها حادثا غير مفسر، لكن لا يعتقد أنها مثيرة للريبة، تحقق الشرطة في هذه الواقعة”، ولم تؤكد الشرطة هويته، وقالت وسائل إعلام بريطانية، إن هور الذي أقيل بسبب مشكلات متعلقة باحتساء الخمر وتعاطي المخدرات عثر عليه في منزله في واتفورد إلى الشمال من لندن.

واختار ديفيد كاميرون، رئيس الوزراء البريطاني، كولسون ليكون مسؤولا عن الاتصالات لديه عام 2007 قبل أن يتولى رئاسة الوزراء، واستقال كولسون من الصحيفة في 2007 بعد سجن أحد الصحفيين لتنصته سرا على رسائل هاتفية للعاملين في القصر الملكي، للحصول على خبطات صحفية تتعلق بالعائلة المالكة.

واستقال كولسون من منصبه مع كاميرون هذا العام، وقال خبر في صحيفة نيويورك تايمز في سبتمبر الماضي، إن عملية اختراق أنظمة الهواتف واسعة الانتشار، وصرح هور لهيئة الإذاعة البريطانية بأن رئيس التحرير السابق طلب منه التنصت على الرسائل الهاتفية.

 

الكلمات المفتاحية: الصحفي شون هور- فضيحة التنصت- كاميرون- مرودوخ- نيويورك تايمز- هيئة الاذاعة البريطانية