أخبار الأردن

“الصناعة والتجارة” تطلب من الاتحاد الأوروبي تسهيلات قواعد المنشأ

عين نيوز – خاص- باسمة الزيود/

أوضح الناطق الإعلامي باسم وزارة الصناعة والتجارة ينال البرماوي في تصريح لـ” عين نيوز ” ،  ان الوزارة بصدد اجراء مراجعة شاملة  لاتفاقية قواعد المنشأ مع الاتحاد الأوروبي حيث يتوقع ان يعقد مطلع الشهر المقبل في بروكسيل اجتماعا بهذا الخصوص سيتم الرد على طلب الأردن بخصوص منح تسهيلات جديدة.

وقال البرماوي ان الوزارة خاطبت رسميا الاتحاد الأوربي من اجل إعادة النظر بشكل جديد وعاجل باتفاق تبسيط قواعد المنشأ لتسهيل دخول  الصادرات الأردنية إلى  لأسواق الأوروبية.

ووقع الأردن  والاتحاد الأوروبي اتفاقية تحت عنوان “تبسيط قواعد المنشأ”، التي كانت ضمن مخرجات مؤتمر لندن ودخلت حيز التنفيذ من  تموز(يوليو) 2016 وحتى العام 2026.

وبين  البرماوي أن الوزارة طلبت من الاتحاد الأوروبي ثلاثة محاور رئيسية اولها توسيع نطاق المناطق المشمولة بالاتفاق والثاني إعادة النظر بشرط الأيدي العاملة السورية والثالث زيادة مدة اتفاق تبسيط قواعد المنشأ.

وقامت وزارة الصناعة والتجارة بلقاء  الصناعيين وأعضاء جمعية رجال الأعمال، وتم توضيح طرق الاستفادة من الاتفاقية، كما تم إعداد نماذج للتعليمات والتراخيص المطلوبة وإعلام جميع الجهات الصناعية وغرف التجارة والصناعة.

وتم إطلاق حملة توعوية تستهدف اللاجئين السوريين وإقناعهم  بتصويب أوضاعهم، وقوننة عملهم عبر إصدار تصاريح عمل مع ضمان عدم وقف المساعدات الإنسانية التي تتلقاها أسرهم في حال حصولهم على تصاريح عمل.

 وأكد البرماوي على ضرورة منح  لاتحاد الأوربي الأردن مزيد من التسهيلات من خلال زيادة عدد المنتجات المستفيدة من القرار إضافة إلى شمول مناطق جديدة  لتخفيض نسبة العمالة السورية المشروطة بالاتفاق في ظل تواضع الاستفادة من هذا الاتفاق ومرور أكثر من عام على دخوله حيز التنفيذ.

وأشار برماوي إلى ضرورة العمل والتنسيق بين مختلف الجهات المحلية والدولية الرسمية والخاصة لغايات تعزيز استفادة المنشآت الصناعية مما تقدمه هذه الجهات من خدمات وبرامج التي من شأنها أن تنعكس ايجابا على المصانع الأردنية ويعزز تنافسيتها في دول الاتحاد الأوروبي.

وشمل الاتفاق 18 منطقة ومدينة تنموية وصناعية في كافة أنحاء المملكة، تستطيع أن تصدر حوالي 3 آلاف سلعة للسوق الأوروبية، باستثناء االمنتجات  الزراعية والصناعات الغذائية.