صحة

“الصحة”: تعميم نموذج تعريفي للتمييز بين المتوفى بالفيروس وبأسباب أخرى

قال مساعد الأمين العام للرعاية الصحية الأولية الدكتور غازي شركس، الاثنين، إنه سيجري تعميم نموذج تعريفي لوفاة كورونا على المستشفيات للتمييز بين المتوفى بفيروس كورونا بشكل رئيس، والمتوفى بأسباب أخرى كحادث سير أو فشل كلوي لكن فحصه بفيروس كورونا إيجابي.

وأضاف شركس، أنه “سيجري التفريق بين حالة الوفاة العادية أو المصاحبة لمرض كورونا أو المؤكدة بأن سببها الرئيس كورونا”، مشيراً إلى وجود حالات تصل إلى المستشفى متوفية، ويجري عمل فحص “بي سي آر” حسب البروتوكول المعتمد.

وأكّد أن وزارة الصحة تتوخى الشفافية الدقة في إعلان وفيات كورونا، بحسب البروتوكول العالمي.

وبين الدكتور شركس أن السبب الرئيس لارتفاع نسبة الفحوص الإيجابية يعود إلى إيقاف الفحوص العشوائية والتركيز على المخالطين اللصيقين ومن لديه أعراض.

وأشار إلى أن 6% من المصابين بالفيروس بحاجة لإدخال و 3% منهم فقط بحاجة لعناية حثيثة.

وحول حالات الشفاء، قال شركس: سجلنا آلاف حالات الشفاء للمرضى الذي دخلوا في الحجر المنزلي وسيجري الإعلان عن الأرقام الاثنين أو الثلاثاء.

وأكّد شركس أنه سيجري تخصيص فريق لمراقبة شغور الأسرة في المملكة ضمن نظام مراقبة يعمل على مدار الـ 24 ساعة، كما سيجري البدء بالمرحلة الثالثة من دراسة الأجسام المضادة في المجتمع.