أخبار الأردن

الرزاز: اجراءات الحجر الصحي غير مناسبة وعلينا أن نستعد لكل السيناريوهات

قال رئيس الوزراء عمر الرزاز، الخميس، إن الأردن لا يوجد به أي ظاهرة أو حالة إصابة بفيروس كورونا المستجد.

وأضاف في تصريحات صحفية، “نطمئن المواطنين أنه لا يوجد أي ظاهرة أو حالة إصابة بالفيروس، وسيكون هناك ناطق رسمي يومياً يعلن عن كل ما استجد وبكل شفافية لأن من حق المواطن أن يعرف كلما يخص هذا الموضوع”.

“هذه حالة عالمية فلا نستطيع أن نكون بمنأى عنها ومع أن الأخبار لغاية الآن بأنه ليس هناك إصابات إطلاقاً في الأردن بإقرار منظمة الصحة العالمية، ولكن احترازاً علينا أن نعد أنفسنا لكل السيناريوهات الممكنة لأن الدول المجاورة في المنطقة والصين أصبح المرض منتشر فيها”، وفق الرزاز.

وأوضح أن “الحالة تتطلب إعدادا متكاملا يبدأ بالمعابر الحدودية وإجراءات عليها، وتوعية كاملة للمواطنين وبشراكة من الجميع، وإذا أردنا فعلاً الوقاية الكاملة فهذا يتطلب إجراءات حكومية وإجراءات من كل مواطن حول العادات الموجودة والتي في مثل هذه الحالة يجب أن نفكر فيها ونعيد النظر فيها وسيكون هناك حملة حول هذا الموضوع”.

“الحجر الصحي يختلف عن العزل، فالعزل هو لمن نتأكد بأنه مصاب وله إجراءات مختلفة، والحجر الصحي هو إبعاد الشخص عن احتمالية أن ينقل العدوى إذا كان قادما من إحدى الدول المنتشر بها الفيروس”.

وأكّد الرزاز أن إجراءات الحجر ما زالت غير مناسبة وشاهدنا صورا على مواقع التواصل الاجتماعي لا ترتقي إلى ما نرضى به”.

“وجهت فريقا ليعمل على إيجاد بديل يحقق الجانب الصحي والحجر الصحي ويحفظ كرامة المواطن أو الزائر الذي سيتم الحجر عليه لأيام”، بحسب رئيس الوزراء.

وأشار الرزاز إلى أنه “اليوم جرى اجتماع موسع بفريق عمل موسع مع المؤسسات المعنية لتقييم وضع الأردن حول فيروس كورونا، وفي مثل هذه الحالات الإشاعات في منتهى الخطورة، وتنشر الذعر وعواقبها غير محمودة”

الكلمات المفتاحية: الاردن