أخبار الأردن

الخصاونة يترأس الاجتماع الأول لمجلس المركز الوطني لمكافحة الأوبئة والأمراض السارية

ترأس رئيس الوزراء بشر الخصاونة في رئاسة الوزراء، الأربعاء، الاجتماع الأول لمجلس المركز الوطني لمكافحة الأوبئة والأمراض السارية.

وأكّد الخصاونة، خلال الاجتماع أهمية الدور المنوط بالمركز بتعزيز ممارسات الصحة العامة في مجال الوقاية من الأوبئة والأمراض السارية، واتخاذ التدابير اللازمة لمنع انتشارها والحد من آثارها.

ولفت النظر إلى أن “الحكومة التزمت بإنشاء المركز؛ تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية للحكومة في كتاب التكليف السامي بأن يرى المركز النور وأن يدخل حيز النفاذ في إطار مؤسسي وتشريعي، مؤكدا أهمية السير بخطى سريعة وثابتة ليقوم المركز بدوره بفاعلية وفق التصور المأمول له من قبل جلالة الملك عبدالله الثاني، وليكون على غرار المراكز الشبيهة في الدول المتقدمة التي تمتلك مثل هذه المراكز”.

كما أكد الخصاونة، أهمية تمكين المركز ليبدأ عمله الفعلي، ولاسيما أننا ليس فقط في خضم جائحة ووباء منتشر، وإنما لكونه من الضرورات في إطار سياسات الدول للتعامل مع تحديات الأوبئة والأمراض السارية بشكل استباقي أو بحثي أو حتى تنظيمي.

وقدم رئيس المركز الدكتور فراس الهواري عرضا حول إجراءات تأسيس المركز الذي سيقدم خدمات تشخيصية وبحثية وتدريبية أكاديمية.

وقال الهواري، إنّ “إنشاء المركز خطوة مهمة وأحد الإنجازات التي تتم في المئوية الثانية لتأسيس الدولة الأردنية ويشكل إحدى اللبنات الأساسية في الهيكل الصحي الأردني”.

واختار المجلس خلال الاجتماع، وزير الصحة نائبا لرئيس المجلس مثلما أقر المجلس مبدئياً الهيكل التنظيمي المقترح للمركز مع الأخذ بالاعتبار الملاحظات والرأي الفني لديوان التشريع والرأي، ووحدة تطوير الأداء المؤسسي في رئاسة الوزراء.

يشار إلى أن مجلس المركز الذي يرأسه رئيس الوزراء يضم في عضويته وزراء الصحة والزراعة والمياه والري والبيئة ورئيس المركز ومدير عام الخدمات الطبية الملكية وأربعة خبراء في المجالات المعنية بعمل المركز تمت تسميتهم بقرار من رئيس الوزراء بناء على تنسيب رئيس المركز “محمود السرحان، حامد الزعبي، ريما حجو، لانا سلامة”.

الكلمات المفتاحية: الاردن- الاوبئة- رئيس الوزراء