أخبار الأردن

الخصاونة: سندرس مذكرة “طرد السفير”

كشف رئيس الوزراء الدكتور بشر الخصاونة، أن الحكومة ستدرس المذكرة الموقعة من أعضاء مجلس النواب بشأن طرد سفير الاحتلال وسحب السفير الأردني من تل أبيب حال وصولها الحكومة، بالإضافة إلى خيارات أخرى.

وأضاف في ختام جلسة النواب التي عقدت ، عصر الإثنين، أن الحكومة ستعود إلى المجلس بعد دراسة المذكرة، لافتا إلى أن الحكومة على مستوى الحدث، قائلا “نحن نؤخذ القرارات وفق المصلحة الوطنية”.

وقال، “سلام لمجلس الأمة الذي لا يوجد أحد فيه وألا يتضمن أعضاؤه أخا أو أبا يدافع عن فلسطين كحال الحكومة”.

وأكد، أنه لا أحد قدم لفلسطين كالأردن وتدعم حقوقهم وأولها بإقامة الدولة الفلسطينية المستقلة ذات السيادة الكاملة على خطوط الرابع من حزيران عام 1967 وعاصمتها القدس الشرقية.

ونوه إلى “أننا حكومة وطنيين لا حكومة ليبراليين ولا ليبراليين جدد ونعتز أننا لسنا من تلك القماشة ونحن من القماشة التي تدافع عن الحقوق والكرامة”، مشيرا إلى “أن الأردن حوصر بسبب مواقفه تجاه القضية الفلسطينية وتكسرت على صخرته   العديد من محاولات تصفية القضية الفلسطينية، والمبادئ تُتعب ولا تخذل، وندعم الكل الفلسطيني ونسانده لا فصيل بعينه”.

وأشار إلى “أننا في مركب واحد ونحن بإزاء عواطف جياشة مدفوعة بهذه الاستفزاز والجرائم وهذه الانتهاكات”.

وأضاف، أن المنطقة لن تنعم بأية استقرار ما لم يحصل الشعب الفلسطيني عن حقوقه.

الكلمات المفتاحية: الاردن- الحكومة- بشر الخصاونة