أخبار الأردن

التيار المستقل يكتسح انتخابات نقابة المعلمين

عين نيوز –

اظهرت النتائج الاولية غير الرسمية لانتخابات الهيئة المركزية لنقابة المعلمين عن اكتساح التيار المستقل حيث حصل على 98 مقعدا من أصل 164 مقعدا وبنسبة تصل 60 % فيما حصل تيار المعلم النقابي المدعوم من جماعة الاخوان المسلمين على 66 مقعد بنسبة 40 %، وبذلك يكون التيار المستقل قد سيطر على الهيئة المركزية للمرة الثانية على التوالي.

وأظهرت النتائج الاولية وغير الرسمية لانتخابات نقابة المعلمين للمقاعد الفردية فوز المستقلين بخمسة وعشرين مقعدا من اصل 44، وتاليا الاسماء الفائزة عن المقاعد الفردية.

وأعلنت نقابة المعلمين الأردنية ، مساء الثلاثاء، نتائج انتخابات النقابة للدورة الرابعة 2019-2022.

وفاز المعلم آدم السباعي بالمقعد الفردي لعضوية نقابة المعلمين عن مديرية التربية والتعليم للواء الكورة، حيث نال أغلبية الأصوات للناخبين المعلمين والمعلمات الذين أدلوا بأصواتهم في الانتخابات التي جرت اليوم الثلاثاء.

وفاز بعضوية الهيئة المركزية لنقابة المعلمين الأردنيين عن المقاعد الفردية في محافظة معان كل من محمد عطالله على الفرجات / لواء البترا، علي عوض علي النعيمات/ منطقة البادية الجنوبية، عبدالله حسين هارون الطورة/ لواء الشوبك – تزكية، صالح فهمي على كريشان /منطقة معان – تزكية.

وفي الاغوار الشمالية فاز احمد ابوعاشور بالمقعد الفردي لعضوية النقابة المعلمين عن دائرة الاغوار الشمالية.

وعمل فريق راصد على مراقبة انتخابات نقابة المعلمين للدورة الرابعة والتي بدأت  الثلاثاء، حيث نفذ راصد عملية المراقبة من خلال توزيع 130 مراقب ثابت و25 مراقب متحرك في كافة المحافظات الأردنية ما عدا محافظة العقبة ، وعمل المراقبين على جمع البيانات الانتخابية من خلال مجموعة من النماذج التي أعدت مسبقاً لغايات تقييم عملية الاقتراع، وفيما يلي أبرز النتائج التي أوردها الراصدين وفقاً للنماذج:

1. بينت تقارير المراقبين أن 38% من مراكز الاقتراع قد تواجد بالقرب منها دعايات انتخابات لصالح المرشحين، وهذا من شأنه أن يؤثر على توجهات الناخبين، كما بينت التقارير أن 88% من مراكز الاقتراع احتوت على دعايات انتخابية داخل حرمها.

2.أورد المراقبين أن 12% من مراكز الاقتراع لم تكن سهلة الوصول بالنسبة للأشخاص في وضعية إعاقة، فيما قال المراقبين أن ما نسبته 22% من غرف الاقتراع لم تكن ملائمة للأشخاص في وضعية إعاقة، وذلك بسبب وجود غرف الاقتراع على الطابق الثاني.

3.بينت نتائج الرصد وجود تزاحم في معظم مراكز الاقتراع بسبب بطئ في عملية الاقتراع والذي تسبب به ضعف وعي بعض أعضاء الهيئة الناخبة بالإجراءات الواجبة عند عملية الاقتراع ومثال ذلك مدرسة الخنساء في محافظة عجلون، ومدرسة فاطمة الزهراء في محافظة مادبا.

4.وثق فريق الرصد قيام بعض اللجان الانتخابية بتوقيع وختم أوراق الاقتراع دون وجود ناخبين ومثال ذلك مدرستي أحمد اللوزي والنصر الثانوية في العاصمة عمان، وهذا يؤثر على نزاهة العملية الانتخابية.

5.تواجد أشخاص داخل غرف الاقتراع دون ارتدائهم لأي باج رسمي يسمح لهم بالدخول ومثل ذلك مدرسة العدنانية الثانوية للبنات في محافظة الكرك.

6.اعتماد أوراق ثبوتيه غير المنصوص عليها في الإجراءات ومثال ذلك اعتماد رخصة القيادة والتأمين الصحي في مدرسة سكينة في محافظة الزرقاء.

7.ورد لراصد مجموعة من الشكاوى من قبل معلمين تتمحور هذه الشكاوى حول عدم وجود أسماء لهم في كشوفات الناخبين ومثال ذلك مدرسة الأمير محمد في محافظة الزرقاء.

8.أورد الراصدين تواجد أكثر من ناخب في آنٍ واحد عند المعزل المخصص لعملية الاقتراع وذلك في بعض مراكز الاقتراع، مما يحد من عدالة وحرية العملية الانتخابية ومثال ذلك مدرسة راية بنت الحسين في محافظة المفرق.

9.توقفت عملية التصويت في بعض غرف الاقتراع لأسباب مختلفة منها لتناول الغداء وإقامة الصلاة وتعليق إرشادات للناخبين بعد بدء عملية الاقتراع ومثال ذلك مدرسة العين البيضاء في محافظة الطفيلة ومدرسة طبريا الثانوية للبنات في محافظة اربد.

10.وثق فريق الرصد أخطاء في بعض كشوفات الناخبين، حيث تبين تكرار أسماء بعض المعلمين في الجدول الانتخابي وذلك في أحد مراكز الاقتراع في محافظة مادبا.

11.وثق فريق الراصدين بعض حالات تصوير أوراق الاقتراع من قبل بعض الناخبين كتابة أسماء المرشحين عليها وهذا يحد من سرية العملية الانتخابية ومثال ذلك في مدرسة مادبا الثانوية في محافظة مادبا.

12.وثق فريق الرصد عمليات تصويت خارج المعزل ومثال ذلك مدرسة النظم الحديثة في محافظة العاصمة