أخبار شركات

البنك الأردني الكويتي يصدر تقريره الأول للاستدامة وفقًا لمعايير الإفصاح العالمية

أصدر البنك الأردني الكويتي تقرير الإستدامة الأول توافقاً مع هيئة المبادرة العالمية للتقارير “Global Reporting Initiative GRI”، الذي يستعرض أهم الإنجازات والمبادرات و أنشطة البنك وأداءه فيما يتعلق بالبيئة والمجتمع والحوكمة على مدار عام 2020 لعكس دور البنك وأثره على كل الأطراف المعنية.
( تم نشر التقرير على الموقع الإلكتروني الرسمي الخاص بالبنك )
قال السيد هيثم البطيخي المدير العام التنفيدي للبنك بإن التقرير يعكس أهمية قياس الأداء المصرفي من خلال معايير الإستدامة، ويتناول عرض أهم الإنجازات والمبادرات التي قام بها البنك خلال عام 2020 وهي فترة الإفصاح، وما تحققه تلك الإنجازات على النطاق الإقتصادي والإجتماعي والبيئي والحكومي.
مشيراَ بأن هدفنا متمثل في أن نصبح المزود المالي المفضل لدى العملاء الذين يرغبون في تجميع رؤوس الأموال لتحقيق أهداف التنمية المستدامة (SDGs) السبعة عشر للأمم المتحدة، وتحقيق رؤية الأردن 2025. ويحدد ذلك تركيزنا على جعل البنك الأردني الكويتي قوة دافعة لإحداث تغيير إيجابي وطويل الأجل للبيئة والإنسانية.

يلتزم البنك الأردني الكويتي بتأسيس علاقات دائمة وإشراك التجارب مع عملائه، حيث يهدف إلى تقديم أعلى مستوى من خدمة العملاء وتجاربهم، وتوفير أقصى درجات الوفاء من خلال المنتجات عالية الجودة والتكنولوجيا المتطورة، كما يسلط الضوء على مفهوم الخدمات المصرفية المسؤولة للعملاء من خلال دمج العوامل المتعلقة بالبيئة والمجتمع والحوكمة في منتجات البنك وخدماته، بالإضافة إلى جعل تلك الخدمات واسعة النطاق ويمكن لأي عميل الحصول عليها بسهولة. وعلاوة على ذلك، قد يؤدي توظيف الإستثمار والتمويل المسؤولين إلى تحقيق عوائد مستدامة طويلة الأجل للبنك، بالإضافة إلى مساعدة المقترضين على أن يصبحوا أكثر إستدامة ووعيًا.

وأكد البطيخي على أن الدور الحيوي للمؤسسات المصرفية في المجال البيئي والمجتمعي يأتي مكملاً للدور الإقتصادي، وهو ما يظهر بوضوح من خلال توفير برامج ومشروعات ومنتجات تعمل على تحقيق أهداف التنمية سواء على المستوى المحلي أو الدولي.

الكلمات المفتاحية: البنك الاردني الكويتي