صحة 15 ألف شخص اصيبوا بفيروس كورونا بعد تلقيهم المطعوم

البلبيسي:لن نواجه موجة ثالثة من كورونا

توقع أمين عام وزارة الصحة عادل البلبيسي زيادة أعداد الإصابات بعد فتح عديد القطاعات بموجب الخطة الحكومية بالعودة إلى الحياة الطبيعية بشكل متدرج.
وأشار في حديث تلفزيوني الثلاثاء، إلى احتمالية الوصول إلى تسجيل 5 أضعاف أعداد الإصابات بعد فتح القطاعات بحيث تسجل قرابة 2500 إصابة باليوم الواحد، مشيرا إلى “أننا لن نواجه موجة ثالثة تحمل أعداد إصابات عالية”.
وأكد تراخيا واضحا بين أفراد المجتمع في تطبيق إجراءات الوقاية من فيروس كورونا، داعيا للمحافظة على تطبيق البروتوكولات الصحية والإقبال على أخذ اللقاح.
وبين إصابة نحو 15 ألف شخص بفيروس كورونا بعد تلقيهم المطعوم، منهم 12 ألفا بعد تلقيهم جرعة المطعوم الأولى، و3 آلاف بعد تلقيهم الجرعة الثانية، لكنها تعتبر نسبا قليلة جدا مقارنة بعدد من أخذوا المطعوم.
ولفت إلى أن المطعوم لا يقوم فقط بمنع الإصابة وإنما يعمل على أن تكون أعراض الإصابة خفيفة بعد أخذه.
وقال إن الوزارة بدأت بحملات توعوية عدة حول المطاعيم، مشيرا إلى بدء حملة جديدة في الـ28 من حزيران الحالي مبنية على أسس علمية تخاطب المسجلين عن المنصة ولم يحضروا لأخذه.
وأكد أن نحو 200 ألف شخص أرسلت لهم رسائل بموعد تلقي المطعوم لكنهم لم يحضروا.
وقال إن اتخاذ قرار فتح القطاعات وإغلاقها يتم بعد تداول وجهات النظر بين مختلف القطاعات لبلورتها في نتيجة فتح القطاعات وكيفية التدرج في فتحها، موضحا أن التدرج في فتح القطاعات يأتي لمعرفة أين يكمن الخلل.
وبين أنه عند معرفة خلل ما في فتح أحد القطاعات يتم الرجوع عن قرار فتحه بعد دراسة الوضع الوبائي./الغد

الكلمات المفتاحية: عادل البلبيسي\- فيروس كورونا- وزارة الصحة