عربي ودولي

البشير يؤكد ايمانه بوحدة السودان مع التزامه بتنفيذ استفتاء الجنوب

عين نيوز- رصد- أكد الرئيس السوداني عمر البشير خلال أدائه اليمين الدستوري

الرئيس السوداني يتحدث خلال مراسم أداء اليمين

 لولاية جديدة مدتها خمس سنوات الخميس ايمانه بوحدة السودان والتزامه بدء حوار مع العواصم الغربية.

والقى البشير الذي يحكم السودان منذ 21 عاما، كلمة في المجلس الوطني (البرلمان) أمام عدد من رؤساء الدول الأجانب والدبلوماسيين الغربيين.

وسيتولى البشير الذي صدرت مذكرة توقيف دولية بحقه، رئاسة السودان الذي يواجه نزاعا في دارفور بينما يتوقع أن يجرى استفتاء على استقلال جنوب السودان في كانون الثاني/ يناير 2011.

وقال البشير: ملتزمون بما نص عليه اتفاق السلام بإجراء الاستفتاء لتقرير مصير الجنوب في الوقت المحدد.

وأضاف: نريد لاخوتنا في الجنوب الادلاء بإرائهم دون إملاء أو تزوير من أحد وأؤكد لا مجال لزعزعة أمن واستقرار الجنوب ونقبل عن رضا الاختيار الحر لأبناء الجنوب.

وتابع إن موقفنا هو الايمان بالوحدة وأن نعمل لها بجد وصدق من خلال اكمال اتفاق السلام وان اشرف شخصيا على اكمال مشروعات التنمية والمشروعات الخدمية التي وعدت بها خلال الحملة الانتخابية في الجنوب.

كما أكد التزامه بإكمال مفاوضات الدوحة مع متمردي دارفور.

وحول العلاقة مع الغرب، قال البشير ساحرص شخصيا على تعزيز الحوار مع دول الغرب من أجل تنقية الأجواء والابقاء على سجل السودان المشرف في مكافحة الارهاب والجريمة وتجارة المخدرات.

وحضر تنصيب البشير رؤساء ست دول هي ملاوي بينغوا موثاريكا واريتريا اسياس افورقي وتشاد ادريس ديبي وجيبوتي إسماعيل عمر جيله وموريتانيا محمد ولد عبد العزيز وافريقيا الوسطى فرانسوا بوزيزيه. كما حضرها رئيس وزراء اثيوبيا ميليس زيناوي.

ونددت منظمات دولية للدفاع عن حقوق الانسان بمشاركة ممثلين عن الامم المتحدة والاتحاد الافريقي في الحفل الذي دعت حركة العدل والمساواة المتمردة في دارفور إلى مقاطعته.