عربي ودولي

البدء فى تأمين خطوط الغاز المصري بأبراج مراقبة وكاميرات

عين نيوز- رصد/

 

انابيب خط الغاز المصري

بدأت أعمال إنشاءات فى خط الغاز المتجه إلى الأردن وإسرائيل، بالقرب من محطة بلوف السبيل غرب العريش، حسبما قال شهود عيان، مرجعين هذه الإنشاءات إلى أنها «قد تكون مرتبطة بأعمال تأمين وحراسات تلك المحطات التى تحدث عنها كبار المسئولين فى شركة جاسكو فى القاهرة حول تركيب كاميرات لمراقبة المحطات».

وبحسب كلام شهود العيان، تشمل الإنشاءات حجرة يعلوها برج من أربعة أعمدة تعلوه غرفة أخرى بها أربع فتحات تطل على الجهات الأربع ستثبت فيها كاميرات المراقبة.

ونقل منذ ثلاثة أيام عن المهندس حسن المهدى رئيس الشركة القابضة للغازات الطبيعية، تزويد خط الغاز الذى تم تفجيره منذ أسبوعين بواسطة ملثمين جنوب العريش بكاميرات مراقبة لمواجهة التفجيرات التى قد تحدث من بعض الإرهابيين والمتربصين بالبلاد.

وأضاف: تقرر تعزيز الإجراءات التأمينية التى قامت بها الشركة كعملية تعلية الأسوار وزيادة أعداد البوابات المحيطة بالمحطة وغرفة التحكم وتعديل الإضاءات بالمنطقة المحيطة بخط الغاز وتثبيت كاميرات المراقبة فى المحطة للتعرف على الأشخاص المتسللين لتدمير خطوط الغاز المصدرة للدول المختلفة.

وأكد رئيس الشركة أنه لن يتم إعادة ضخ الغاز قبل الانتهاء من الإجراءات الأمنية، وأنه لا يتم الالتفات للضغوط من جانب الأردن وإسرائيل لإعادة عمليات ضخ الغاز.

وسبق أن حصلت «الشروق» على معلومات من مصادر رفيعة المستوى عن وجود دراسة لخطة شاملة لتأمين أنبوب الغاز الطبيعى المصرى ومحطات الضخ تم التباحث بشأنها من عدة جهات أمنية.

نقلا عن الشروق المصرية

 

الكلمات المفتاحية: اجراءات امنية- التفجيرات- الغاز المصري- تاأمين حماية- توقف الضخ