عربي ودولي

الافراج عن غلعاد شاليط ووصوله إلى مصر

عين نيوز- رصد/

 

اعلن مصدر عسكري إسرائيلي الثلاثاء لوكالة فرانس برس انه تم الافراج عن الجندي الإسرائيلي غلعاد شاليط المحتجز في قطاع غزة منذ أكثر من خمس سنوات ووصل إلى مصر.

وقال المصدر “تم نقله إلى مصر على يد حماس قبل 10 دقائق وسيقوم كولونيل اسرائيلي بالكشف على وضعه الصحي وبعدها سينقل الى اسرائيل في حوالي الساعة التاسعة صباحا”.

وفي غزة، اعلن مصدر قريب من كتائب القسام الجناح العسكري لحركة حماس انه تم تسليم شاليط إلى الجانب المصري رسميا.

وقال المصدر “شاليط سلم للجانب المصري ولكن لم يسلم للجانب الإسرائيلي الا بعد وصول كافة الأسرى الفلسطينيين”.

واوضح انه تم نقل شاليط بطريقة سرية ومعقدة إلى مكان ما في مصر وابلغ الاخوة المصريون رسميا به وجرى تسلمه في حوالي الثامنة والربع صباحا”.

واشار المصدر إلى أن عدد من عناصر القسام “يرافقون شاليط إلى حين تأكيد الجانب المصري بوصول كافة الاسرى ومن ثم سيتم نقله للجانب الاسرائيلي”.

ومن جهة أخرى، توجهت عائلة شاليط من منزلها في مسبه هيلا بالجليل صباح الثلاثاء إلى القاعدة العسكرية تل نوف جنوب شرق تل أبيب، تمهيدا لاستقبال ابنها.

وشوهد والدا شاليط نوعام وافيفا وشقيقه وشقيقته وهم يستقلون سيارة في مسبه هيلا بالجليل بشمال إسرائيل، وغادرت المكان ضمن قافلة تتألف من ثلاث مركبات وبحراسة الشرطة إلى قاعد تل نوف، بينما وقف العديد من الأنصار يلقون نظرة على القافلة.

وفي قطاع غزة، شوهدت شاحنات تقل مسلحين ملثمين من حماس يرتدون زيا داكنا، ومعهم بنادق وأسلحة شبه آلية محمولة على شاحنات وهي تتجه جنوبا على الطريق من مدينة غزة باتجاه معبر رفح الحدودي بين غزة ومصر، لاستقبال الأسرى الفلسطينيين المفرج عنهم مقابل إطلاق سراح شاليط.

وكانت حافلات تابعة للسجون الإسرائيلية نقلت 96 أسيرا فلسطينيا من سجن كتسيعوت في جنوب إسرائيل إلى قاعدة (عوفر) بالقرب من رام الله، بينما نقلت قوافل أخرى 334 نزيلا إلى معبر كرم أبوسالم، على الحدود بين إسرائيل وقطاع غزة ومصر.

كما انطلقت حافلات تقل أعدادا إضافية من الأسرى الفلسطينيين، من المقرر أن يفرج عنهم الثلاثاء، من سجون إسرائيلية أخرى إلى نقاط حدودية سيجري فيها إطلاق سراحهم.

الكلمات المفتاحية: اسرائيل- الافراج- الجندي الاسرائيلي- المصدر- شاليط- غلعاد