اقتصاد

الاتحاد الأوروبي يخصص مليار يورو لبرنامج مساعدات لأفغانستان

أفادت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لايين، أن الاتحاد الأوروبي سيعلن الثلاثاء، خلال قمة مجموعة العشرين الافتراضية في روما عن برنامج مساعدات بقيمة مليار يورو للشعب الأفغاني ودول الجوار لتجنب انهيار إنساني.

وقالت في بيان “علينا القيام بكل ما بوسعنا لتجنب انهيار إنساني واجتماعي-اقتصادي كبير في أفغانستان. الشعب الأفغاني يجب ألا يدفع ثمن أعمال طالبان؛ لذلك فإن حزمة الدعم موجهة إلى الشعب الأفغاني ودول الجوار التي كانت أول من قدم له المساعدة”.

وأضافت أن “الحزمة تشمل 300 مليون يورو لغايات إنسانية سبق أن اتفق عليها. هذه المساعدة الإنسانية ستواكبها مساعدة إضافية متخصصة من أجل اللقاحات، وتأمين مساكن، وكذلك حماية المدنيين وحقوق الإنسان”.

اتخذ القرار بالاتفاق مع الدول الأعضاء خلال اجتماع وزراء التنمية الذين قرروا “اعتماد مقاربة مدروسة لتقديم دعم مباشر للشعب الأفغاني؛ بهدف تجنب كارثة إنسانية بدون إضفاء شرعية على حكومة طالبان المؤقتة”.

سيكون هدف التمويل الأوروبي دعم الشعب مباشرة، وسينقل عبر المنظمات الدولية على الأرض.

وأوضحت المفوضية أن المساعدة للتنمية الشاملة من الاتحاد الأوروبي لأفغانستان تبقى في المقابل “مجمدة” مشيرة إلى أن الاتحاد الأوروبي وضع خمسة معايير “ويجب الالتزام بها قبل أن يتسنى استئناف التعاون على التنمية بشكل منتظم”.

سيكون على طالبان خصوصا احترام حقوق الإنسان الأساسية وخصوصا حقوق المرأة، ويجب أن تكون الحكومة الأفغانية جامعة، وتتيح إيصال المساعدة الإنسانية.

ستبحث القمة الاستثنائية حول أفغانستان التي تنظمها الرئاسة الإيطالية الثلاثاء المساعدة الإنسانية ومكافحة الإرهاب في هذا البلد.

كما يلتقي وفد من طالبان الثلاثاء في الدوحة مسؤولين أوروبيين وأميركيين، على ما أعلن الاتحاد الأوروبي بينما تسعى الحركة الإسلامية المتشدّدة إلى كسر عزلتها الدولية.

أ ف ب

الكلمات المفتاحية: اقتصاد