صحة

الإنفلونزا قضت على ملايين البشر بالقرن الماضي

-نشرت قناة (العربية) تقريراً تحت عنوان “تعرف على مرض فتاك قضى على ملايين البشر بالقرن الماضي”.

وقالت القناة: “علّة الرخوم” هذا ما كان يسميه الآباء والأجداد لذلك المرض، والتي أصبحت اليوم مسمياته الشائعة “الزكام” أو “الإنفلونزا”، وهو نفسه المرض الذي خلف الملايين من “أيتام الإنفلونزا” في القرن الماضي”، مشيرةً إلى انّ هذا المرض فتاك حيث “قضى على ملايين البشر في القرن الماضي، وانتشر على شكل وباء، وتمت السيطرة عليه مع تطور العلوم الطبية ومكافحة الأمراض والفيروسات”.

وأوضحت أنّه في الماضي أطلق على مرض الزكام تسمية “علّة الرخوم” حتى إن البعض كان يخجل عن الإفصاح عن مرضه، مضيفةً: “أما تسمية “الرخمة” فظهرت في “نجد” قديماً، إشارة إلى طير “النسر المصري” والذي يعرف بصفة الجُبن، حتى إنه لا يصيد لنفسه بل يتغذى على الجيف وبقايا فرائس السباع”.

وأضافت: “مع بداية فصل الشتاء وتغيرات الطقس، يبدأ موسم انتشار “الإنفلونزا” المرض الفيروسي المُعدي الذي يُصيب الجهاز التنفسي العُلوي، ويؤثر على الحنجرة والجيوب الأنفية، كما أنه يلازم المريض من 7 إلى 10 أيام للتعافي منه، وتشمل أعراضه السعال والتهاب الحلق وسيلان الأنف والعطاس والصّداع والحمّى، فيما ينصح الأطباء بالراحة التامة وتناول المشروبات الساخنة لتخفيف أعراضه”.

الكلمات المفتاحية: صحة