اقتصاد

الإحصاءات العامة: 32% نسبة ارتفاع كمية الأسماك المنتجة لعام 2010

 

عين نيوز – خاص /

 

أصدرت دائرة الإحصاءات العامة تقريرًا حول إنتاج الأسماك (مزارع تربية الأسماك، والصيد البحري) المستخلص من مسح الأسماك لعام 2010. وأشار التقرير إلى أن كمية الأسماك المنتجة قد بلغت 616 طناً خلال عام 2010 بارتفاع قدره 32% عن عام 2009. وبينت النتائج أن كمية الأسماك المنتجة من مزارع تربية الأسماك قد ارتفعت بما نسبته95 % خلال عام 2010 مقارنة مع عام 2009، حيث بلغت الكمية 486 طناً خلال عام 2010 مقابل 249 طناً في عام 2009. ويعود السبب في ذلك إلى زيادة الطاقات الإنتاجية الناتج عن زيادة مزارع تربية الأسماك من 13 مزرعة في عام 2009 إلى 18 مزرعة في عام 2010. كما أظهرت النتائج انخفاض كمية الأسماك المنتجة من الصيد البحري بما نسبته 41% خلال عام 2010 مقارنة مع عام 2009، حيث انخفضت الكمية من 219 طن خلال عام 2009 إلى 130 طن في عام 2010.

 

وأشار التقرير إلى أن الأسماك المنتجة في مزارع تربية الأسماك قد انحصرت في نوعين فقط هما سمك المشط، وسمك الكارب، حيث شكلا ما نسبته 60% و40% على التوالي من المجموع الكلي للأسماك المنتجة في مزارع التربية خلال عام 2010. وبلغت كمية سمك المشط المنتجة 210 طناً خلال عام 2009 مقابل 293 طناً خلال عام 2010، فيما بلغت كمية سمك الكارب المنتجة 39 طناً خلال عام 2009، لترتفع إلى 193 طن في عام 2010.

 

وأشار التقرير إلى أن أنواع أسماك الصيد البحري قد بلغت 19 نوعا، شكل سمك التونا وسمك السردين ما نسبته 51% و8% على التوالي. من المجموع الكلي لكمية الصيد البحري، فيما شكل سمك الفرس، وسمك القرش ما نسبته 8% و 6% على التوالي. وشكلت باقي الأنواع ما نسبته 26% من المجموع الكلي خلال عام 2010 والبالغ 130 طناً.

 

ومن الجدير بالذكر أن دائرة الإحصاءات العامة تنفذ مسوح الأسماك من خلال مسحين منفصلين، حيث يغطي المسح الأول جميع مزارع تربية الأسماك العاملة والبالغة عددها 18 مزرعة، يتم زيارتها مرة كل ستة أشهر، فيما يغطي المسح الثاني جميع قوارب الصيد في منطقة العقبة والبالغ عددها 59 قارب صيد يتم زيارتها شهرياً

الكلمات المفتاحية: احصاءات عامة- اقتصاد- تربية الاسماك- سمك