رياضة

الأمير علي يؤكد أن الأتحاد والأندية في قارب واحد

طلب سمو الأمير علي بن الحسين رئيس اتحاد كرة القدم، من أندية المحترفين، ضرورة التكاتف مع الاتحاد لتطوير الكرة الأردنية، وضرورة الابتعاد عن المناكفات والانتقادات التي ظهرت في الفترة الأخيرة، والتي وجهت سهامها نحو اتحاد الكرة خاصة في هذه المرحلة التي تشهد تأثيرات واضحة لجائحة كورونا.

وأبدى سمو الأمير دهشته خلال اجتماعه مع رؤساء أندية المحترفين الذي جرى اليوم الثلاثاء، عبر تطبيق “زووم”، من الهجوم الذي يتعرض له الاتحاد من قبل أندية وجهت سهامها في الفترة الأخيرة نحو عمل الاتحاد، مؤكدا أن الاتحاد والأندية يسيرون في قارب وأحد، وهم يعملون لاجل هدف واحد يتمثل في الارتقاء بالكرة الأردنية على مختلف الصعد.

ولم يتطرق سموه لاسماء الأندية المقصوده بالكلام، التي رفعت من وتيرة الهجوم على الاتحاد، لكنه جدد تأكيده على أن الجميع في مركب واحد.

وطالب سمو الأمير الأندية أن تفتح صفحة جديدة مع الاتحاد، لما في ذلك من دور ايجابي ومهم في تجاوز الظروف الصعبة التي تسببت بها جائحة كورونا، مبديا سموه تأييده لإستمرار الدوري الذي تبقى على نهايته أسابيع معدودة.

وشدد سموه خلال الاجتماع، على ضرورة اجراء خطوات ملموسه بشأن انشاء رابطة الأندية، التي سبق وأن طالب بها رؤساء أندية المحترفين، قبل أن تفتر هممهم في الفترة الماضية.

وكان سموه استهل الاجتماع، بالطلب من رؤساء الأندية الحديث عن همومه ومشاكله وملاحظاته، حيث تحدثت أندية عن مسالة الغاء الهبوط بدوري المحترفين، كون أكثر من نصف الأندية مهددة بالهبوط نتيجة الاوضاع غير الطبيعية التي مرت بها بسبب كورونا، خاصة الاصابات التي لحقت باللاعبين، وتسببت في غيابهم ومن ثم تراجع نتائجهم.
وطرح البعض مسالة إمكانية هبوط فريق قد يكون معروف وكبير لدوري الدرجة الأولى، بسبب الظروف غير الطبيعية، ما يعطي انطباعا غير حقيقي عن الكرة الاردنية.

رئيس نادي اقترح ايضا مساعدة الاتحاد في تخفيض عقود اللاعبين، بسبب الغاء بطولة الكأس، مشيرا إلى أن تعاقدات الأندية جاءت وفقا لاقامة ثلاث بطولات، ليأتي الغاء بطولة الكأس، وبالتالي ضرورة تخفيض عقود اللاعبين.
رئيس أخر لنادي، شن هجوما على امين عام اتحاد الكرة، بداعي عدم الرد على الاتصالات ومخاطبات الأندية، متطرقا إلى مشاكل حدثت خلال مسيرة الدوري، والحقت الضرر بفريقه، بعد أن غابت العدالة وفق الحديث.