عربي ودولي

الأسد يبلغ رئيس حكومة لبنان الأسبق سليم الحص أن الحوادث انتهت في بلاده

عين نيوز- رصد/

ابلغ الرئيس السوري بشار الأسد رئيس الحكومة اللبنانية الأسبق سليم الحص أن الحوادث التي مرت بها سورية انتهت وأن المدن السورية تستعيد استقرارها.
وقال بيان المكتب الإعلامي للحص الذي التقى الرئيس الأسد الأربعاء خلال زيارته إلى دمشق، إن “الحديث (بين الرجلين) دار حول الأزمة التي مرت بها سوريا واجتازتها بسلام”.

وقال البيان إن الأسد أكد للحص “أن الحوادث الأليمة انتهت والحمد لله.. وتستعيد المدن السورية التي تعرضت للحوادث استقرارها الكامل.. والسلطة في سوريا تسهرعلى الوضع وتوليه اهتماما بالغا حفاظا على سلامة الشعب العربي السوري وهنائه”.

واضاف إن الحديث “تطرق الى المد القومي والعربي الذي عاد الى التعاظم والتنامي بزخم مشهود في سوريا.. وهذا من شأنه ان يبقي سوريا في طليعة الأقطار العربية التي تحتضن الحركة القومية العربية بحيث تبقى محورا اساسيا لتلك الحركة في الوطن العربي الممتد من المحيط الى الخليج”.

وقال البيان انه جرى بحث الوضع في لبنان “فكان تلاق في الرأي ان لبنان بقي وسيبقى في طليعة الأقطار العربية التي حفظت الوفاء كاملا للأمة العربية واستقطبت الكثير من الأنشطة التي تصب في مصالح الأمة العربية جمعاء”، وأن “سوريا حريصة كل الحرص على أمن لبنان واستقراره وتقف معه في موقع واحد دفاعا عن وحدته ورسالته ووجوده”.

الكلمات المفتاحية: الحكومة اللبنانية- الحوادث- الرئيس السةري- بشسار- سليم الحص