منوعات

الأزهر يحذر من الزواج من المرأة “الأنانة”.. وجدل عارم على “تويتر”

أثار عضو هيئة كبار العلماء بالأزهر الشريف، مفتي الديار المصرية السابق علي جمعة جدلًا على مواقع التواصل الاجتماع بعد تحذيره من الزواج بأصناف من النساء، تربطهن صفات سيئة.

وقال جمعة خلال لقائه مع الإعلامي عمرو خليل في برنامج “من مصر” الذي يذاع على قناة “سي بي سي”، إن المرأة مهمتها تدبير الحياة المنزلية، لكن هناك الكثير من الصفات تظهر في المرأة، كانوا يعلمونها إياها منذ الطفولة.

ودعا إلى عدم الزواج بالمرأة “الحداقة”، التي ترغب طوال الوقت في شراء شيء اشتراه جيرانها أو أقربائها، معتبرًا ذلك أمرًا يزيد من متاعب الدنيا ويزيل البركة من المنزل، وتجد عدم الرضا بأي شيء يحدث معها أو يقدمه لها زوجها.

وحذر أيضا من المرأة “الحنانة”، التي تحن إلى أهلها بشكل مستمر وزائد ع اللزوم.

ودعا إلى تجنب المرأة “الأنانة” التي ترغب العيش في جذر منفصلة، وكلما اقترب منها زوجها تقول لها “اه يا ظهري اه يا رجلي”، وهو نوع من أنواع الظلم، ولا بد أن يكون هناك عدالة.

واعتبر جمعة أن الخلل في المفاهيم هو أحد أسباب ذهاب البركة عن المنزل، مؤكدًا أنه يجب أن يتخذ الرجل وزوجته المفاهيم كأبجدية يسيرون عليها.

وأثارت تصريحات جمعة جدلًا واسعًا حول كيفية تحديد صفات الزوجة التي يجب على الرجل الارتباط بها، وهل يمكن معرفتها قبل الارتباط أم بعده؟.

وكعادتهم انقسم آراء “تويتر” بين مؤيدٍ لتصريحات جمعة ومعارض لها، رصدناها لكم في هذا التقرير: