رياضة

الأرجنتين تنهي مشوار شباب “الفراعنة” في مونديال كولومبيا 2011

عين نيوز- رصد/

ودع المنتخب المصري بطولة كأس العالم للشباب المقامة حالياً في كولومبيا فجر اليوم الأربعاء، بعد خسارته أمام الأرجنتين 1-2 في ثمن نهائي البطولة، على ملعب “أتاناسيو جيراردوت” في ميدلين.

 

تقدم المنتخب الأرجنتيني في الدقيقة (42) عن طريق إيريك لاميلا من ركلة جزاء، قبل أن يسجل نفس اللاعب الهدف الثاني في الدقيقة (64)، من ركلة جزاء أخرى، بينما جاء هدف المنتخب المصري أيضاً من علامة الجزاء عن طريق محمد صلاح في الدقيقة (70).

 

وكانت بداية المنتخب المصري سريعة حيث احتاج أربع دقائق فقط لصنع الفرصة الأولى بعد تسديدة من عمر جابر من على بعد 20 متراً، ولكنها ذهبت مباشرة نحو الحارس الأرجنتيني الذي أبعد تسديدة من محمد حمدي في الدقيقة التاسعة.

 

ووفقاً لموقع “الفيفا” الإلكتروني، بدأ المنتخب الأرجنتيني في دخول أجواء اللقاء في الدقائق التالية وحصل على فرصته الأولى في الدقيقة (20) بعد ركلة حرة لعبها إيريك لاميلا فوق العارضة.

 

وفي الدقيقة (26)، حصل المنتخب الأرجنتيني على فرصته الثانية بعد ركنية من لاميلا على الجهة اليسرى تابعها فاكوندو فيريرا، ولكن رأسيته ارتطمت بالعارضة.

 

وحصل المنتخب المصري على فرصة في الدقيقة (32) بعدما تخطى أحمد صبحي أحد المدافعين على الجهة اليمنى وأرسل كرة عرضية، ولكن الحارس الأرجنتيني إستيبان أندرادا أبعد الكرة، قبل دقيقتين من فرصة أخرى إثر تمريرة تصل إلى محمد النيني الذي يسدد من 17 متراً، ولكن الكرة ذهبت مباشرة نحو أندرادا.

 

وافتتح المنتخب الأرجنتيني التسجيل قبل ثلاث دقائق على نهاية الشوط الأول بعد إعاقة كارلوس لوكي داخل المنطقة ليحتسب الحكم ركلة جزاء نفذها إيريك لاميلا بنجاح داخل الشباك لينتهي الشوط الأول بتقدم المنتخب الأرجنتيني.

 

وفي الشوط الثاني، وبينما تقدم المنتخب المصري إلى الأمام بحثاً عن هدف التعادل، شنّ المنتخب الأرجنتيني هجمة سريعة عن طريق كارلوس لوكي قبل أن يعيقه أحمد حسن ليحتسب الحكم ركلة جزاء أخرى نفذها بنجاح إيريك لاميلا في الدقيقة (64).

 

وقلّص المنتخب المصري النتيجة بعد 6 دقائق فقط وبنفس السيناريو حيث أعاق أدريان مارتينيز اللاعب المصري صالح جمعة داخل المنطقة ليحتسب الحكم ركلة جزاء سجلها محمد صلاح في الزاوية اليسرى لمرمى الحارس الأرجنتيني.

 

واقترب المنتخب المصري من التسجيل في الدقيقة (80) بعد تسديدة قوية من 17 متراً عبر محمد حمدي، ولكن الحارس الأرجنتيني أندرادا أنقذ مرماه بأعجوبة.

 

وبعد خمس دقائق، شنّ المنتخب الأرجنتيني هجمة سريعة بعد تمريرة من أدريان مارتينيز إلى خوان إيتوربي الذي سدد، ولكن كرته تمر إلى جانب القائم، قبل ثلاث دقائق من فرصة أخرى لإيتوربي ولكن تسديدته من على حافة المنطقة تمر إلى جانب القائم.

 

وفي الدقيقة الخامسة من الوقت بدل الضائع، أهدر منتخب مصر فرصة ثمينة لتعديل النتيجة بعد كرة عرضية إلى داخل المنطقة يتابعها أحمد حجازي برأسه نحو المرمى، ولكن المدافع ليونيل غاليانو ينقذ الكرة من على خط المرمى لينتهي اللقاء بفوز الأرجنتين.

الكلمات المفتاحية: 'الفراعنة'- رياضة- كولومبيا- لاردنتين