أخبار الأردن

الأخوان المسلمون يرفضون مساعدة “اللجنة”

عين نيوز- رصد/

 

حمزة منصور
حمزة منصور

وضع الأخوان المسلمون في الأردن أنفسهم مجددا في واجهة الحدث السياسي عندما رفضوا المصادقة على مقترحات قدمتها لجنة الحوار الوطني بخصوص الإصلاح السياسي والإنتخابي مشككين بتمثيل هذه التوصيات للطموح الشعبي كما أعلن مسئول المكتب السياسي لحزب جبهة العمل الإسلامي الشيخ زكي بني إرشيد.

ولم يحدد الإسلاميون بعد موقفا نهائيا من توصيات اللجنة فيما يتعلق بقانون الإنتخاب لكنهم عبروا عن رفضهم بان تقتصر القائمة الوطنية في الإنتخابات المقبلة ت على 15 مقعدا فقط مطالبين بنسبة 50 % من المقاعد كأساس للإصلاح السياسي.

وشدد رئيس مجلس شورى الجبهة الشيخ علي أبو السكر على ان النهايات التي توصلت لها لجنة حوار وطنية برئاسة طاهر المصري دون مستوى طموح الشعب والحراك السياسي وقال في إتصال مع القدس العربي : لانريد إستباق الأحداث لكن من الأن نرى بان مخرجات اللجنة لا تؤشر على إصلاح سياسي جذري وحقيقي ولا زالت دون مستوى الطموح الشعبي وبنفس الوقت لا تعكس توجيهات القصر الملكي بالخصوص.

وإقترحت لجنة الحوار إلغاء قانون الصوت الواحد الذي يحجم الإسلاميين وإستعاضت عنه بنظام إنتخاب جديد تماما يعتمد على قوائم نسبية على مستوى المحافظة وأخرى على مستوى الوطن لكن الحركة الإسلامية اعلنت انها ستوافق على قوائم وطنية بنسبة نصف مقاعد مجلس النواب.

ورغم ان توصيات لجنة الحوار بالخصوص يعارضها الحرس القديم بإعتبارها تخدم التيار الأخواني إلى ان الشيخ أبو السكر يؤكد على ان المقترحات لا تلبي الحد الأدنى المطلوب من الإصلاح السياسي محذرا من أن الحركة الإسلامية لن تقبل بالإلتفاف على مطالب الشعب بالإصلاح السياسي والإنتخابي الحقيقي.

وبالسياق نفسه أحجم الإسلاميون عن تقديم المساعدة للجنة الحوار الوطني عبر إعلان صريح بأنهم سيشاركون في الإنتخابات المقبلة على الأسس التي تضمنتها توصيات لجنة الحوار الوطني فقد أكد الشيخ حمزة منصور الأمين العام لحزب الجبهة للقدس العربي بأن مسألة المشاركة في الإنتخابات لم تناقش ولم تطرح في دوائر ومؤسسات الجبهة.

لكن الشيخ أبو السكر أعاد التاكيد على ان مخرجات اللجنة لن تنهي المطالبة بالإصلاح السياسي حيث قال: مطالبنا الشرعية سيتتواصل ولن تقف عند حدود ما نتج عن لجنة الحوار الوطني مؤكدا في الوقت نفسه بان مسألة المشاركة في إنتخابات مبكرة لا يوجد بخصوصها قرار حتى الأن.

الكلمات المفتاحية: الأخوان المسلمون يرفضون مساعدة "اللجنة"- حمزة منصور- عين نيوز