فن وثقافة

اكتشاف جثث غير مرئية في لوحة “المهرجان” لـ بيرجيل “صور”

عين نيوز-

تمكن الباحثون من الوصول إلى طبقات غير مرئية في لوحة “المهرجان والصوم الكبير” للفنان الهولندي الشهير بيتر بيرجيل (1559م).

واكتشف الباحثون، بعد تقشير طبقات اللوحة التي رسمها أحد أعظم الرسامين في تاريخ الفن، أن اللوحة تتضمن العديد من التفاصيل غير المرئية.

وأوضح الباحثون أن التكنولوجيا الحديثة ساعدت في مشاهدة جثة داخل عربة تسحبها امرأة عجوز خلفها، وجثة أخرى على الأرض، مشيرين إلى أنه عند النظر إلى النسخة النهائية للوحة، والتى نراها بأعيننا – نجد أن الجثة الموجودة في العربة تم مسحها بدهان أسمر، والجسم الموجود على الأرض محاط بقطعة قماش بيضاء.

من جهته قال رون سبرونك، أستاذ تاريخ الفن في جامعة كوينز بكندا، إن هذا الاكتشاف يعد تقدما هائلا إذا كنت تريد أن تنظر إلى فن “بيرجيل”، مضيفًا: “يمكنك بالفعل مشاهدة العملية الإبداعية، كما يمكنك تتبع الفنان في كيفية اتخاذه للقرارات”، بحسب ما ذكر موقع “نيويورك تايمز”.

جدير بالذكر أن الفنان الهولندي الشهير بيتر بيرجيل من ضمن الفنانين البارزين في عصر النهضة الشمالية، المعروف بأعماله الفنية، منها “برج بابل”، “عرس الفلاحين”، و”انتصار الموت”.

وأنشأ بيرجيل عوالم فوضوية شديدة التفصيل، اهتم بالمواضيع الدينية، ونقصل تفاصيل عن الموت والدمار، كما أظهر لنا عالما كوميديًا عنيفًا وأحيانًا قبيحًا في الوقت الذي كانت فيه محاكم التفتيش الإسبانية تجتاح أوروبا في القرن السادس عشر.

(وكالات)

الكلمات المفتاحية: أخبار كندا- اللجوء إلى كندا- الهجرة إلى كندا- بيتر بيرجيل- جامعة كوينز بكندا- لوحة المهرجان والصوم الكبير