عربي ودولي

اختتام الدورة الـ 51 لمجلس وزراء الإعلام العرب 2021

اختتمت الدورة الـ 51 لمجلس وزراء الاعلام العرب اليوم الأربعاء بمقر الأمانة العامة في القاهرة برئاسة وزير الثقافة والاعلام بجمهورية السودان حمزة بلول الأمير .
وأكد الامين العام لجامعة الدول العربية احمد ابو الغيط خلال الجلسة الافتتاحية على الدور الحيوي للإعلام في تعزيز قيم التماسك الاجتماعي وتعزيز ثقافة المواطنة وتوطيد المقومات السيادية للدول العربية ضد نزعات الانفصال والتحريض والانقسام .
وقال إن التحدي الاكبر في وجه الاعلام العربي يتمثل في صناعة محتوى إعلامي قادر على الوصول إلى الآخر والتأثير في قناعاته بشأن القضايا العربية، وفي صلبها القضية الفلسطينية، داعيا الى صياغة ورسم معالم خطاب اعلامي جديد يتوجه للعالم بلغته وعقليته بشأن التعامل مع الاحتلال الاسرائيلي على الواجهات السياسية والحقوقية والانسانية، معتبرا ان ثمة حاجة للاستفادة من موجات التعاطف الدولي والزخم الاعلامي الحاصل مع هذه القضية المشروعة .
وبعد الاستماع لكلمات الوزراء ورؤساء الوفود اعتمد مجلس وزراء الاعلام العرب مشاريع التوصيات المرفوعة من المكتب التنفيذي واللجنة الدائمة للأعلام العربي والتي تصدرتها القضية الفلسطينية بما فيها التأكيد على الوضع الخاص للقدس وطابعها الحضاري والروحي .
وأكدت التوصيات ضرورة تنفيذ الاستراتيجية الاعلامية العربية وتعبئة القدرات الجماعية لبلورة اهدافها على الوجه الاكمل، والعمل على تحديث خطة التحرك الاعلامي في محورها المتعلق بالتصدي للإرهاب والتطرف والارتقاء بالصورة الجماعية العربية لدى الراي العام الدولي ، فضلا عن اعتماد برنامج عمل لتنفيذ اهداف الخريطة الاعلامية للتنمية المستدامة 2030 .
واجمعت الدول الاعضاء من منطلق تداعيات الأزمة الصحية والاجتماعية والاقتصادية لجائحة كورونا على اهمية التأسيس لإعلام عربي متفاعل بفعالية واستباقية مع الازمات ، ودعت لمسايرة التحولات التي يشهدها المشهد الرقمي العالمي بما في ذلك إحكام رؤية تفاوضية مع كبريات الشركات وشبكات التواصل لكفالة الحقوق العربية على الصعيدين القانوني والمالي .
من جانب اخر ، استعرض مجلس وزراء الاعلام العرب انشطة وفعاليات المنظمات والاتحادات الممارسة لمهام اعلامية في اطار تقييم شامل والحاجة الماسة لتحقيق مزيد من النجاعة في الاداء .
وشكلت الدورة مناسبة لجدولة الاجتماعات المقبلة واختيار عواصم الاعلام العربي ( دبي 2021 / طرابلس 2022 / بيروت 2023 / المنامة 2024 ) وبحث سبل اضفاء حركية اعمق لمجلس وزراء الاعلام العرب من خلال توسيع تركيبة المكتب التنفيذي على ان يرفع هذا التعديل الهيكلي لمجلس الجامعة للاعتماد .
والقى السفير احمد رشيد خطابي الامين العام المساعد المشرف على قطاع الاعلام والاتصال في الجلسة الختامية كلمة توجه فيها بالشكر الجزيل لكل من الرئاستين السابقة والحالية على جهودهما الموفقة ، وعلى روح التوافق الذي طبع مشاركة الوفود بتعاون مع الامانة العامة واللجنة الدائمة للتوصل الى توصيات عملية وواضحة وبناءة وقابلة للإنجاز وموجهة للمستقبل بما يسهم في ترسيخ دعائم اعلام عربي مهني وملتزم بخدمة القضايا العربية./بترا

الكلمات المفتاحية: جامعة الدول العربية- مجلس وزراء الاعلام العرب 51