أخبار الأردن

اتفاق اردني ليبي ينهي مشكلة مستحقات الفنادق خلال 40 يوما

عين نيوز- رصد/

توصل الجانبان الاردني والليبي مساء امس الى اتفاق ينهي بشكل مبدئي اشكالية حصول الفنادق الاردنية على مطالباتها ومستحقاتها من الحكومة الليبية والتي تجاوزت (100) مليون دولار.

واتفق الجانبان في اجتماع رعته وزارة السياحة والآثار ممثلة بالامين العام عيسى قموه انتهى في ساعة متأخرة من مساء امس، الى توقيع اتفاق تضمن عدة بنود ملزمة للطرفين من شأنها حل الخلاف وانهاء الملف بالاتجاه الايجابي لصالح الطرفين.                                                                                                                                                                                                                                                                                                    تعبيرية

ووفق تصريح المتحدث باسم عدد من المنشآت الفندقية محمد البلوطي لـ»الدستور» فان ابرز ما تضمنه الاتفاق، ان تمتنع الفنادق بدءا من يوم بعد غد الخامس عشر من الشهر الجاري عن استقبال اي ليبي الا بعد حصوله على ورقة موافقة من المكتب الصحي التابع لسفارة بلاده في عمان، ولن تكون الحكومة الليبية مسؤولة عن اي من مواطنيها ما لم يحصل على هذه الورقة، وبالمقابل تم الاتفاق على ان تتقدم الفنادق بكشف مفصل حول مطالباتها حتى (15/5).

وعن آلية صرف المستحقات تضمن الاتفاق وفق البلوطي ان الحكومة الليبية مستعدة لدفع مطالبات الفنادق حتى الخامس عشر من ايار الجاري، وتحديدا للاشخاص المقيمين بالاساس في المنشآت الفندقية، وسيتم دفع ما قيمته (50%) من المطالبات المطلوبة من تاريخ الخامس من اذار الماضي، وحتى الخامس عشر من ايار الجاري، بعد التدقيق الذي سينتهي بموجب التدقيق بعد اسبوع من توقيع الاتفاق، في حين سيتم دفع ما تبقى من المطالبات لغاية تاريخ (5/3) + (50%) من المطالبات حتى (15%) بعد عملية تدقيق كاملة من مكتب التدقيق التابع للجانب الليبي، على ان تنتهي هذه العملية خلال اربعين يوما من الان.

ولفت البلوطي الى ان الاتفاق تضمن ايضا التزام الجانب الاردني في حال تم ضبط اي مخالفات او تلاعب بالفواتير ان يعاقب من يقوم بذلك، واعادة الحقوق المالية للجانب الليبي.

ووفق معلومات «الدستور» حضر الاجتماع من الجانب الاردني امين عام وزارة السياحة والآثار عيسى قموه، رئيس جمعية الفنادق العين ميشيل نزّال، ومدير جميعة الفنادق يسار المجالي، وممثلون عن المنشآت الفندقية كل من هشام السعودي، ومحمد البلوطي، وخالد حياصات، ورامي المجالي، وعن الجانب الليبي حضر رئيس المكتب الصحي في السفارة الليبية بعمان، والمراقب المالي ومندوب عن وزارة الصحة الليبية.

الدستور – نيفين عبدالهادي

 

 

الكلمات المفتاحية: الفنادق الاردنية- المرضى الليبيين- مستحقات مالية