أخبار الأردن

ابو هلالة: التركيز على المخالطين يمنع دخول الاردن في موجة جديدة

قال عضو لجنة الاوبئة وعضو اللجنة الوطنية للمطاعيم الدكتور منير ابو هلالة إن التغير اليومي في عدد اصابات كورونا المسجلة خلال الايام الماضية، تزامن مع فتح القطاعات وعودة المدارس، ويوجب اتخاذ اجراءات جديدة لتجنيب الأردن الدخول في موجة جديدة من انتشار كورونا.

وأضاف أنه لتجنب زيادة الحالات يجب التركيز على المخالطين للمصابين، وعزلهم منزليا، وإعادة فحصهم خلال فترة من 7-10 ايام بعد المخالطة او قبل ذلك اذا ظهرت اعراض اصابة، خصوصا مع وجود فيروس كورونا المتحور في المملكة، وذلك لسرعة انتشار هذه السلالة من الفيروس.

وأكد ابو هلالة أن الأمر الرئيسي الذي يضبط انتشار الفيروس، هو التزام المواطنين باجراءات التباعد وارتداء الكمامة، إضافة إلى الرقابة على المؤسسات والمتابعة الحثيثة للمرضى المعزولين منزليا واتخاذ اجراءات جديدة للمخالطين وخصوصا من الدرجة الاولى، وهي الحجر وإعادة الفحص.

كما دعا ابو هلالة إلى الإعلان عن نسبة إيجابية الفحوصات من العينات العشوائية، والمخالطين، وممن لديهم اعراض، كل على حدة، حتى يكون تقييم الوضع الوبائي بشكل افضل.

واشار إلى أن نسبة ايجابية فحوصات المخالطين كانت خلال الفترات الماضية منخفضة، ويعود ذلك لأمرين اولهما التزام المخالطين باجراءات السلامة والثاني أن عددا منهم كان مصابا سابقا دون دراية، ويجب عدم الاعتماد على ايجابية فحوصات المخالطين في تقييم الوضع الوبائي

ولفت إلى أنه مع فتح قطاعات جديدة، من المتوقع ان ترتفع ايجابية فحوصات المخالطين لوجود فئات لم تكن معرضة للفيروس من قبل، وبالتالي حتى وان ارتفعت نسبة ايجابية فحوصات المخالطين فهي بهذه المرحلة ليست مهمة كأهمية أعداد الحالات او الايجابية بالعينات العشوائية.

وشدد الدكتور ابو هلالة على اهمية الاقبال على اللقاحات من قبل المواطنين، الأمر الذي يضمن منع الإصابات بشكل عام والتقليل من الحالات الشديده كهدف رئيسي لهذه المرحلة لمنع حدوث الوفيات والمضاعفات.

الكلمات المفتاحية: ١