شباب وجامعات

إنطلاق معسكرات الحسين للشباب

المصاروة يتوسط حمدان والناصر والعرموطي في المؤتمر الصحفي

عين نيوز- خاص/

المصاروة يتوسط حمدان والناصر والعرموطي في المؤتمر الصحفي
المصاروة يتوسط حمدان والناصر والعرموطي في المؤتمر الصحفي

أعلن رئيس المجلس الأعلى للشباب أحمد المصاروة انطلاق معسكرات الحسين للعمل والبناء لهذا العام، التي تقام خلال الفترة 5 حزيران الحالي ولغاية  28 تموز المقبل، في المؤتمر الصحفي الذي عقد في مدينة الحسين للشباب/ قاعة ياهلا، يوم أمس، بحضور أمين عام المجلس د.ساري حمدان، ومدير عام مدينة الحسين للشباب فارس الناصر، ومدير عام الصندوق الوطني لدعم الحركة الشبابية والرياضية عبد الرحمن العرموطي، وكافة مدراء المجلس في المركز والميدان.

وأكد المصاروة أن هذه المعسكرات بنيت انطلاقا من الرؤى الملكية السامية التي تولي الشباب كل الرعاية والاهتمام باعتبارهم فرسان التغيير، والأقدر على إحداثه.

واستعرض إنجازات المجلس التي حظيت بتقدير على مستوى المنطقة باعتبار أن الأردن هو الدولة الوحيدة في الشرق الأوسط التي تملك وثيقة سياسات لرعاية الشباب.

معسكرات الحصسين
جانب من الحضور

ورحّب المصاروة بقرار دمج المجلس مع وزارة الثقافة، إذ سيصبح الملف الشبابي أقرب إلى طاولة مجلس الوزراء ودوائر صنع القرار، مؤكدا أن القرار سياسي وليس هناك أي تحفظ عليه.

وفيما يتعلق بستاد عمان الدولي أشار إلى أن المجلس انتهى من صيانته وهو جاهز للاستخدام، وأن هناك لجنة تحقيق حول التأخر الذي حصل في افتتاحه، سيتم محاسبة المقصرين وفقا لنتائجها.

وأضاف أن المجلس سيقوم بعمليات صيانة لعدد من الملاعب وتجهيزها لاستضافة المباريات الرسمية بالتنسيق مع اتحاد كرة القدم، وخاصة ملاعب الأمير حسين في السلط، والأمير علي في المفرق، والأمير فيصل في الكرك، إضافة إلى ملاعب المدن الرياضية، مبينا أنه لن تتم المباشرة بإعادة تأهيل ستاد الأمير محمد حتى يتم إنجاز ستاد الحسن الذي سيباشر بتحويل أرضيته للعشب الصناعي من الجيل الرابع بموجب اتفاق مع اتحاد الكرة.

وأكد خلال المؤتمر أن الأندية هيئات مستقلة إداريا وماليا وأن هيئاتها العامة هي صاحبة الولاية عليها وليس المجلس، مشيرا إلى ما أشيع حول تلقي موظفين في المجلس لرشى أثناء انتخابات نادي الوحدات، سيتم التحقيق فيه، متمنيا أن يقدم كل من يقوم باتهام المجلس أو أحد موظفيه ببينات ووثائق على ما يقول، وأن لا يتم توزيع التهم جزافا.

من جانبه شدّد أمين عام المجلس د. ساري حمدان على أن المجلس يحتفظ بحقه القانوني أمام كل من يحاول أن ينال من صورة المجلس وموظفيه في التقاضي، باعتبار أن موظف المجلس موظف عام له حقوقه ولا يجوز التشهير به.

وقدم مساعد الأمين العام د. رشاد الزعبي عرض مرئي حول معسكرات هذا العام وأعداد المشاركين التي تصل إلى 28 ألف مشارك ومشاركة.

واستعرض الزعبي أنواع المعسكرات التي تأتي تحت شعار (حملة شباب من أجل الوطن 3) “العمل التطوعي”، وهي معسكرات التربية الوطنية (المغامرة والتحدي للشباب بالتشاركية مع القيادة العامة للقوات المسلحة ممثلة بالعمليات الخاصة، وعيون الأردن للشابات بالتشاركية مع مديرية الأمن العام ممثلة بالشرطة النسائية)، ومعسكرات سواعد الإنقاذ لكلا الجنسين بالتشاركية مع مديرية الدفاع المدني، ومعسكرات الدرك للشباب بالتعاون مع قوات الدرك، ومخيمات الكشافة والمرشدات، ومعسكرات التوجيه الوطني ومعسكرات الأندية وهي تقام لأول مرة هذا العام، وتقام لأعضاء هيئات الأندية للفئة العمرية من 20-30 عام، ومعسكرات التدريب المهني لكلا الجنسين بالتشاركية مع مؤسسة التدريب المهني، ومعسكرات المراكز الشبابية (مبيت)، واالمعسكرات النهارية في المراكز.

وبيّن الزعبي أن تجربة هذا العام ستخضع لعملية تقييم مدى نجاحها من خلال أدوات جمع المعلومات التي تم اعدادها ضمن الأصول العلمية بشكل دوري أسبوعيا، كما سيتم تقييمها بشكل عام ونهائي في ختام المعسكرات.

ويتشارك المجلس مع عدد من المؤسسات الوطنية لإنجاح المعسكرات ومنها: القوات المسلحة – القوات الخاصة، والأمن العام – الشرطة النسائية وإدارة المخدرات، ووزارة الأوقاف والمقدسات الإسلامية، والدفاع المدني، وقوات الدرك ومؤسسة التدريب المهني وهيئة مكافحة الفساد، وديوان المظالم.

الكلمات المفتاحية: أحمد المصاروة- إنطلاق معسكرات الحسين للشباب- المجلس الأعلى للشباب- المصاروة يتوسط حمدان والناصر والعرموطي في المؤتمر الصحفي- عين نيوز- معسكرات الحسين