أخبار الأردن

إعتصامات بلا كثافة عددية في الشارع أمام مجلس النواب وسفارة واشنطن {تفاصيل}!

عين نيوز- خاص /
نقلصت الكثافة العددية  للحراك  الشعبي بوضوح خلال الساعات القليلة الماضية فقد تواجد العشرات فقط من النشطاء بالقرب من السفارة الأمريكية في ضاحية عبدون وكذلك أمام مجلس النواب في الإعتصامات التي دعت إليها العديد من القوى السياسية والنشطاء ولجان التنسيق  الشبابي.
وبوضوح لم  يحظ الإعتصام الذي دعت إليه لجنة المتقاعدين العسكريين بالحضور الجماهيري المكثف فعدد المشاركين بالإعتصام لم  يتجاوز عشرات الأشخاص  مع الكثير من المارة والعابرين.
ورغم الإغراء الذي يمثله التظاهر أمام السفارة الأمريكية خصوصا بعد نشر وثيقة ويكيليكس الأخيرة الخاصة بالوطن البديل إلا ان القوى الحزبية  الأساسية  لم تشارك في الإعتصام  وكذلك اللجان الشبابية التنسيقية  ولم  تحضر اي  وفود من المحافظات كما جرت العادة.
وكانت قوات أمنية كبيرة قد أحاطت  بمبنى  السفارة الأمريكية من كل مكان تقريبا وتواجدت قبل تنفيذ الإعتصام بساعات وبدى واضحا ان قيادة الميدان الأمنية سمحت للمعتصمين الإقتراب قليلا من واجهة السفارة وشارعها الأمامي  بعد رصد العدد المحدود جدا من المشاركين.
وتغيب التيار الإسلامي بوضوح عن هذا الإعتصام رغم أن قيادته دعت رسميا الشعب الأردني للمشاركة في إعتصام السفارة الإسرائيلية  غدا الخميس فيما تغيب من واجهة السفارة الأمريكية نشطاء اليسار أيضا حيث لم تسمح الدوريات الأمنية للمشاركين بتجاوز الحاجز وبعد ساعة من الإعتصام طلب الأمن من المشاركين الإبتعاد نحو  الدوار المحاذي للمنطقة  بعد إغلاق المداخل الرئيسية للسفارة.
وفي عمان أيضا وامام مجلس النواب  برزت الخلافات  وغابت الهتافات أمام مجلس النواب  حيث شوهدت قيادات من التيار الإسلامي في الإعتصام  إلى جانب  ممثلين لأحزاب اليسار والنقابات المهنية
الكلمات المفتاحية: اعتصام- الاردن- الحراك الشعبي- الساعات القليلية- السفارة- القوى السياسية