منوعات

أوباما تقود الفريق الأميركي في الأولمبياد

عين نيوز-رصد/

تقود السيدة الأميركية الأولى ميشيل أوباما، فريق بلادها الذي يرتدي ملابس من “رالف لوران”، لدورة الألعاب الأوليمبية في لندن هذا الأسبوع، حيث تحرص على تجهيز كل طاقم سترتديه من ملابسها بدقة، لتصنع به بيانًا حول الأناقة مثلما تفعل بيانات السياسة الخاصة بزوجها.
وعلى الرغم من السيدة الأولى قد تستغل هذه الرحلة، لنشر رسالتها بشأن الصحة واللياقة البدنية “ليتس موف”، إلا أن ما تفعله لا يخدم سوى فرصة جديدة لإلقاء نظرة على أحدث الإضافات إلى خزانة ملابسها، نظرا لأنها، وربما ابنتيها ماليا وساشا، ستحضر فعاليات متنوعة مثل حفل استقبال في قصر باكنغهام، وحدث تجريبي لحركة “ليتس موف”، وسيتضمن جدولها الزمني دعوات رسمية وغير رسمية.
وفي الزيارات السابقة، واجهت أوباما دوقة كامبريدج وجها لوجه في باربارا تفانك، وحضرت مأدبة عشاء رسمية في توم فورد، ولرفع علم بلادها بشكل أكثر يسرا من خلال الأزياء الأميركية، كانت ترتدي من عنقها وحتى أصابع قدمها ملابس من “جي كرو” عندما قابلت زوجة رئيس الوزراء البريطاني، سارة براون، في عام 2009.
وتُعرف ميشيل أوباما أيضًا كيف تشيد بالدولة المضيفة لها، حيث ارتدت عقد أزرق ملكي من ماركة “برين” عندما هبطت هي والرئيس باراك في مطار ستانستيد في أيار/مايو من العام الماضي، وحزام من “ألكسندر ماكوين” عندما ألقت كلمة في جامعة أكسفورد بعدها بأيام عدة.
وسيكون من المثير رؤية ما الذي اختارته السيدة الأميركية الأولى، للقائها نظيرتها البريطانية “الأنيقة جدًا” سامانثا كاميرون.
وخلال الزيارة التي قام به الزوجان كاميرون للولايات المتحدة في شهر آذار/مارس، بدا أن المرأتين قد تم التنسيق بينهما، من خلال ارتداء اللون الأزرق السماوي في عشاء في البيت الأبيض، ورمادي فاتح في وقت سابق من اليوم نفسه.

وبالنسبة للحدث السابق، فقد توجهت السيدة أوباما للعلامة التجارية البريطانية، التي يقع مقرها في الولايات المتحدة “مارشيسا”، في حين ذهبت السيدة كاميرون بثوب لمصمم ليس معروفًا جيدًا هو “ريتش اليساندرا”.
في الماضي، شاهدانها ميشيل أوباما ترتدي ملابس رياضية ماركة “لانفين” بمبلغ 500 دولار، وعلى الرغم من أمراض القلب الأكثر جدية، فإنها ترتدي أحذية “بوما وأديداس”، في حين أنه من الصعب تحديد أسماء بقية الماركات في بقية معداتها، وعلى أية حال، فإنها قد تصل مع فريق الولايات المتحدة الأميركية مرتدية ملابس رياضية رشيقة من “رالف لورين”، ويبقى أن نرى ما إذا كان المصمم قد تلقي أمرًا بصناعة شيء خاص في لندن للسيدة الأولى.

الكلمات المفتاحية: أوباما تقود الفريق الأميركي في الأولمبياد