أخبار الأردن مقدادي : ترك الخيار مفتوحا لكلا الزوجين حسب طبيعة عمل كلا منهما

أمين عام مجلس الأسرة يدعو الى المرونة في قرار العمل عن بعد الخاص بالأسرة

عين نيوز: خاص

دعا أمين عام المجلس الوطني لشؤون الأسرة الأستاذ محمد مقدادي الى المرونة في قرار العمل عن بعد ذات العلاقة بالأسرة  بإن يكون الخيار مفتوحا للأب أو الأم  كلا حسب طبيعة عمله لإعتباره ان مسؤولية الأطفال هي مسؤولية مشتركة لكلا الزوجين وليست حكرا على الأمهات .

وكان وزير الدولة لشؤون الإعلام الناطق الرسمي بإسم الحكومة المهندس صخر دودين قد وجه الأمهات الموظفات العاملات في القطاع العام ممن لديهن أطفال في الصفوف الثلاثة الأولى او رياض الأطفال  بالعمل عن بعد , وموجها القطاع الخاص بضرورة الإمتثال بالقرار  .

وقال الأمين العام مقدادي في حديث خاص لموقع عين نيوز “نعم الحكومة هي صاحبة القرار بالتعميم على القطاع العام بالقرار, ولكن لا نعرف كيف سيستجيب القطاع الخاص وخاصة ان هنالك الكثير من القطاعات التي تعمل فيها الأمهات لا يمكن لهن العمل عن بعد ,مثلا العاملات بالمصانع والزراعة والقطاع الطبي …الخ  , وعليه يرى بان يكون القرار فيه نوعا من  المرونة للأسر التي لديها اطفال صغار والأمهات غير قادرات على العمل عن بعد بسبب طبيعة العمل  ,وقد يكون الزوج قادرعلى العمل عن بعد .

واضاف مقدادي” الأسرة والتربية ورعاية الأطفال هي ليست فقط مسؤولية الأم وانما مسؤولية مشتركة للأباء والأمهات  , يجب ان تكون هناك مرونة بالقرار تشمل الأباء خاصة وان العام الماضي قد شهد أنسحاب المئات من الأمهات من سوق العمل وذلك بسبب عدم قدرتهن على رعاية الأطفال وفي ذات الوقت الإلتزام بظروف العمل.

وأعرب مقدرادي عن شكره للحكومة على  السماح بإستمرارية عمل قطاع الحضانات أولا  لمصلحة الطفل والاسرة عموما وثانيا لمصلحة الأسر العاملة  .

الكلمات المفتاحية: الأمهات العاملات- العمل عن بعد- مجلس الاسرة