أخبار الأردن

“أبناء الرشايدة للاصلاح”: من يدعي أنه أسد أو شبل عليه بإصلاح نفسه أولا

 

عين نيوز-خاص/

أوضح تجمع أبناء الرشايده للإصلاح أنهم يؤمنون بأن الاصلاح لا يتم الا في ظل القيادة الهاشمية، معلنين ولاءهم وانتماءهم للأردن وللقيادة الهاشمية.

واستنكر التجمع في بيان صدر عنه ووصل لـ “عين نيوز” نسخة منه بعض المواقع التي تريد زرع الفتنة والفرقة بين ابناء الشعب الأردني على حد تعبيرهم، قائلين ” الى من يدعي انه أسد أو شبل عليه بإصلاح أنفسكم أولا وانه من ضعف النفس ان تجدوا مثل هذه الظروف لتظهروا فيها وما تقوموا به من تدابير أو مخططات فهي فاشلة ومردودة عليكم ونحن نفدي أنفسنا لأجل قيادتنا”.

كما أكد البيان على سعي التجمع لمحاسبة الفاسدين، مبينا أن أن المديونية ارتفعت في أربع سنوات إلى 17 مليار دولار علما بانه تم تحرير سعر المحروقات وفرض المزيد من الضرائب وفي ظل المساعدات الدولية إلا ان الخائنين تفشوا في البلاد ويضيعو ا جهود جلالة الملك المعظم، بحسب البيان.

كما تساءل البيان “هل جرش محافظة؟” وذلك لافتقار محافظه جرش من المناصب الحكومية المهمة كالوزير والعين والمحافظين.

وتابع “إن التعديلات الدستورية الأخيرة من اللجنة الملكية والتي ستعرض على مجلس النواب لدلالة واضحة على أن جلالة الملك عبدالله الثاني المعظم ملكا ديمقراطيا همه الأول رؤية شعبه وتطلعاته حيث أننا لنرى فيها النور والفرصة لتجسيد الإصلاح الحقيقي”.

وطالب التجمع بإعطاء الوقت الكافي لنرى انعكاسات الإصلاح والتعديلات، مثمنا جهود جهازي المخابرات والأمن العام لما لهذين الجهازين دور بحماية الأردن وحفظ أمنه واستقراره ولباقته في التعامل مع من يحاولون الإفساد بحسب البيان.

واختتم البيان “إن ما سبق قوله لنابع من صميم قلوبنا وليس لنا به غرض مغرض أو شهرة زائفة، إن ثقتنا بقيادتنا الهاشمية الحكيمة التي لا تبقي جهدا إلا وتبذله خدمة لهذا الوطن فلنحافظ على هذا الجهد “.

 

الكلمات المفتاحية: اصلاح- الاردن- التعديلات الدستورية- الديمقراطية- الفساد- القيادة الهاشمية