أخبار شركات

«اتحاد المزارعين»: ارتفاع اسعار البندورة سببه «تجار الكمسيون»

عين نيوز – رصد/

اعتبر الاتحاد العام للمزارعين ان سبب الارتفاع الطفيف في أسعار البندورة في الاسواق المحلية هو ضعف الإنتاج في الغوار الشمالية والوسطى نتيجة لعزوف المزارعين عن زراعتها والتوجه نحو زراعات اخرى إضافة إلى تحكم الوسطاء وتجار الكمسيون برفع الأسعار في سوق الخضار المركزي وفق ما افضى به مدير عام الاتحاد المهندس محمود العوران.

ولفت العوران لـ»الدستور» الى إن سعر كيلو البندورة لا يتجاوز الـ20 قرشا من أرض المزرعة، الا انه يصل الى المستهلك بسعر مرتفع جدا نتيجة حلقات السمسرة والكمسيون التي تتم في السوق المركزي، الذي تغيب عنه كافة اشكال الرقابة بصورة كبيرة مشيرا الى أن ارتفاع سعر البندورة جعل عددا كبيرا من المزارعين لبيعها في الأسواق المركزية والتراجع عن بيعها الى مصانع رب البندورة.

واعتبر العوران ان تصدير البندورة الى العراق وسوريا لن يؤثر على اسعارها محليا كون الكميات التي يتم تصديرها هي من النخب الاول فيما يستهلك السوق المحلي الاصناف من النخب الثاني وغيره.

الدستور-محمود كريشان

 

 

 

الكلمات المفتاحية: اتحاد المزارعين- ارتفاع الاسعار- البندورة